EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

الحلقة 20: الشاعر السعودي ياسر التويجري.. واعترافات مثيرة تعلن لأول مرة

 ياسر التويجري في هذا أنا

ياسر التويجري ضيف برنامج هذا أنا

الشاعر السعودي ياسر التويجري يفتح قلبه لجمهوره باعترافات وأسرار تعلن لأول مرة في برنامج "هذا أنا" مع الإعلامية رانيا برغوت.

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2012

الحلقة 20: الشاعر السعودي ياسر التويجري.. واعترافات مثيرة تعلن لأول مرة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 20

تاريخ الحلقة 13 فبراير, 2012

من باريس، عاصمة الحب والجمال، وفي جوشديد البرودة، استضافت رانيا برغوت، الشاعر السعودي الشاب ياسر التويجري الذي فتح قلبه لجمهوره، وتحدث عن كثير من الأسرار والحكايات الجريئة التي خاطب بها جمهوره مباشرة دون حواجز.

جلد الذات، والتضحية ببعض جمهوره، والتبرؤ من بعض قصائده قبل عام 2006م، كان هذا هو العقاب الذي وضعه التويجري لنفسه، لكي يشعر بذاته ويسير في مشوار الإبداعي الذي صنع اسمه وجعله يتلألأ بين أوساط شعراء العالم العربي.

صدمة حضارية، حدثت للتويجري عندما سافر لأول مرة إلى باريس؛ حيث كان مراهقًا لا يعرف عن الحياة كثيرًا، كما قال هو عن نفسه.

النجاح أخرجه من العزلة التي تعرض لها التويجري في باريس، والذي قال إنه كان بحاجة إليها لكي يتأمل مع نفسه، لأنه كان يشعر وكأن خلايا في مخه لا تعمل؛ حيث بدأ يقرأ بشكل عشوائي كثيرًا من الروايات والقصائد، جعلته يتبرأ من كل القصائد التي كتبها قبل هذه العزلة التي شعر أنها لا تعجبه لأنها كتبت بدون هدف.

سلسلة اعترافات جريئة ومثيرة، ذكرها التويجري؛ ومنها أنه اختار أن يدرس من جديد في المرحلة الثانية، كما أنه عندما كان طفلًا كتب قصيدة هجاء في والده، لكنه قاوم دموعه عندما تحدث عن وفاة والده.

وتحدث عن الاتهامات التي تصفه بالمغرور، إلا أنه قال على العكس أنه قاس جدًّا على نفسه، كما اعترض على تشبيهه بالمتنبي الذي يعتبره "إمبراطور الشعر".

وفي مفاجأة أخرى، أعلنت الإعلامية رانيا برغوت أن التويجري كتب قصيدة غزل لفنان العرب محمد عبده وهي "أشياء في صدري كتير".