EN
  • تاريخ النشر: 05 نوفمبر, 2011

العالم أصبح 7 بلايين.. انتبهي لصحتك الإنجابية

الصحة الإنجابية

جهود عالمية في مجال الصحة الانجابية

مع وصول سكان العالم إلى سبعة بلايين، أصبح ضروريا توجيه مزيدا من الاهتمام للصحة الانجابية، تعرفي على بعض هذه الجهود

مع وصول عدد سكان العالم إلى سبعة بلايين نسمة، أصبح من الضروري توجيه مزيدٍ من الاهتمام إلى القضايا السكانية، خاصةً في المناطق النائية التي يواجه سكانها كثيرًا من المشكلات الصحية والبيئة، وهو ما دفع إلى إطلاق مبادرة الـ7 بلايين عبر صندوق الأمم المتحدة للسكان.

حافظ شقير المدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان، قال إن نسبة السكان الشباب في العالم العربي من سن "15 إلى 29 أو 39 سنة " تصل إلى 30% من إجمالي عدد السكان؛ ما يثير كثيرًا من القضايا السكانية لها علاقة بالتوازن بين السكان والبيئة.

وأوضح أن أضخم تحديات الألفية الثالثة تتمثل في الفقر وعدم المساواة بين الفئات الاجتماعية، لافتًا إلى أن  المرأة تدفع ثمن غياب هذا التفاوت نتيجة غياب الرعاية الصحية أثناء الحمل والولادة، مستعرضًا إحصاءات في هذا المجال، وموضحًا أنه من أصل 100 ألف أمٍّ يموت ألف منهن بالصومال أثناء الولادة، مقابل 600 بالسودان، و300 باليمن.

وأسباب ارتفاع نسب وفيات الأمهات في هذه البلدان، يلخصها شقير في النقاط التالية:

  1. قلة تعليم المرأة.
  2. عدم تمتعها بحقوقها الإنجابية.
  3. الزواج المبكر الذي تواجهه المرأة في الدول العربية.
  4. ممارسات خاطئة تجاه المرأة.
  5. ارتفاع نسبة الخصوبة في دول عربية؛ حيث تصل إلى 6 أطفال لكل امرأة في بلد مثل اليمن والسودان، رغم انخفاضها في بلدان مثل تونس ولبنان؛ حيث تصل إلى 3 ولادة لكل امرأة.

 د. علاء سلطان المسؤول التنفيذي عن تدريب الأطباء والممرضات في مصر؛ قال إن مصر من الدول التي حققت نجاحًا ملحوظًا في خفض وفيات الأمهات لأسباب متعلقة بالحمل والولادة، خلال السنوات العشرة الأخيرة، مشيرًا إلى التطلع إلى خفض وفيات الأمهات بمقدار ثلاثة الأرباع بحلول عام 2015.

وتشير الإحصاءات إلى أنه من أصل مئة ألف أمٍّ يلدن بمحافظة الفيوم المصرية، تموت 43  أمًّا، مقابل  64  بمحافظة المنيا، و 65  بمحافظة ببني سويف.

ولهذا السبب -وضمن المبادرة- قررت وزارة الصحة المصرية بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان؛ تدريب ممرضات على قضايا الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة؛ لكونه المفتاح الذي تستطيع به الوزارة الوصول إلى الأمهات بهذه المحافظات.

وعرضت ممرضات حصلن على دورات تدريبية في الصحة الإنجابية؛ دورهن في خدمة المرأة في المناطق النائية المصرية في النقاط التالية:

  1. تقديم الوعي للأهالي بالناحيتين الشرعية والطبية فيما يتعلق بختان الإناث، وتشجيعهم على التخلي عن هذه الممارسات.
  2.  تقديم خدمات صحية وتوعية للسيدات في البيوت.
  3.  نصحهن بالذهاب إلى الوحدة الصحية.
  4.  رعاية الأطفال بعد الولادة.