EN
  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2015

احذر من الزهايمر بدايته من الشباب

تبدأ أولى علامات مرض الزهايمر الذي يصيب الأشخاص في مرحلة الشيخوخة بالتشكل عند الشباب في سن الـ20 ..

تبدأ أولى علامات مرض الزهايمر الذي يصيب الأشخاص في مرحلة الشيخوخة بالتشكل عند الشباب في سن الـ20، على عكس ما كان يتصوره العلماء من أن المرض يتشكل في مراحل متأخرة من العمر.

وبحسب "مكة" فقد عثر باحثون بكلية طب فاينبيرج بجامعة نورث ويسترن الأمريكية في دراستهم التي نشرت أمس في مجلة الدماغ العلمية، على بروتين يسمى «أميلويد»، أحد الأدلة على إمكانية الإصابة بمرض الزهايمر، في عقول الشباب، مشيرين إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يرصد فيها ظهور بروتين «أميلويد» في مثل هذه العقول البشرية الشابة التي لم يتجاوز عمرها 20 عاما.

وهناك علامات معينة على إمكانية الإصابة بمرض الزهايمر، تبدأ بتراكم لويحات لزجة في الدماغ، تسمى بروتين «أميلويد»، قبل سنوات عديدة من ظهور أعراض المرض، الذي يسبب فقدان الذاكرة ومشاكل في الإدراك.

وبحسب الدراسة فإن جزيئات أميلويد شكلت كتلا صغيرة سامة في الخلايا العصبية، وكانت موجودة حتى لدى الأفراد الذين بلغت أعمارهم 20 عاما، وكانت تلك الكتل أكبر حجما بين الأفراد الأكبر سنا، الذين يعانون بالفعل من مرض الزهايمر.

قائد فريق البحث «تشانجيز جينو»، أستاذ علم الأعصاب بالكلية ذكر أن اكتشاف مسألة أن بروتينات أميلويد تتراكم في الدماغ البشري في وقت مبكر جدا من العمر مهمة غير مسبوقة، مضيفا «نعلم أن أميلويد عندما تتواجد في الدماغ لفترات طويلة من الزمن تنتهي إلى الإصابة بالزهايمر».

وللوصول إلى نتائج الدراسة، فحص الباحثون الخلايا العصبية في أدمغة 3 مجموعات، الأولى تكونت من 13 فردا تتراوح أعمارهم بين 20 و66 عاما، بينما بلغت المجموعة الثانية 16 شخصا تتراوح أعمارهم بين 70 و99 عاما، فيما بلغ عدد المجموعة الثالثة 21 فردا أعمارهم بين 60 و95 عاما.

ويعاني من الزهايمر نحو 44 مليونا، ويتوقع إصابة به نحو 135 مليونا في 2015.