EN
  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2015

إنجاز كبير وبشرى جديدة لمرضى السكر

انسلين

إنجاز كبير وبشرى جديدة لمرضى السكر من النوع الأول، والذى غالبا يصيب الأطفال والمراهقين، كشفت عنه مؤخرا صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

إنجاز كبير وبشرى جديدة لمرضى السكر من النوع الأول، والذى غالبا يصيب الأطفال والمراهقين، كشفت عنه مؤخرا صحيفة "ديلى ميل" البريطانية ونقلته صحيفة اليوم السابع، حيث أزاحت الستار عن مضخة أنسولين جديدة تشبه إلى حدٍ كبير طريقة عمل البنكرياس، حيث تقوم بإيقاف إفرازات الأنسولين بمجرد انخفاض مستوى جلوكوز الدم إلى حد معين.

وأشار التقرير أن الجهاز الجديد يعرف باسم "MiniMed 640G" وسعره حوالى 3000 جنيه إسترلينى، ويتميز بقدرته العالية على محاكاة عمل البنكرياس بشكل يفوق المضخات السابقة، حيث يحتوى على مستشعرات تتعرف على مستويات الجلوكوز بالدم، وتفرز كميات الأنسولين التى تعادلها.

وتابع التقرير أن جهاز "MiniMed 640G" أشرف على تطويره فريق من الأطباء والباحثين فى جامعة كولدج كينجز لندن البريطانية، لافتا أنه يصلح بشكل أكبر للمرضى الذين تنخفض مستويات الجلوكوز لديهم بشكل ملحوظ ومفاجئ، لأنه تم تصميمه خصيصا ليتوقع انخفاض سكر الدم قبل أن يحدث، وهو ما يعد أمرا مثيرا للغاية.

وأضاف التقرير أن هذا الجهاز الجديد يستخدم حاليا داخل بعض المستشفيات، ويستخدم ضمن مجموعة من التجارب السريرية داخل المملكة المتحدة، ويبلغ عدد الأشخاص الذين يستخدمونه ما بين 20 إلى 30 شخصا، والمثير أنها أثبتت نجاحاً كبيرا، ونشرت هذه النتائج على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية فى الثلاثين من شهر مارس الجارى.

الجدير بالذكر أن مرض السكر من النوع الأول أو سكر الأطفال يختلف عن مرض السكر من النوع الثانى الذى يصيب كبار السن، حيث يفتقد بنكرياس الطفل القدرة تماماً على إفراز الأنسولين، وكما أن المرض ينشأ لأسباب جينية ولا دور للطعام أو أسلوب الحياة فى ذلك.