EN
  • تاريخ النشر: 12 ديسمبر, 2009

90% من سرطانات الجلد سببها الأول التعرض للشمس

كشف د. وليد الخولي -من البورد الأمريكي- عن أسباب الإصابة بسرطان الجلد، وصرح بأن 90% من سرطانات الجلد يعود سببها إلى التعرض لأشعة الشمس، لذلك نصح المشاهدين بضرورة وضع كريمٍ واقٍ للشمس لتجنب الأضرار الناجمة عنها، وأشار إلى أن معظم المصابين بسرطان الجلد تتعدى أعمارهم الـ50 عاما، وذلك بسبب التأثير التراكمي للشمس على مدى السنوات الطويلة الماضية، وعادة ما تأتي الإصابة بمنطقة الرقبة أو الوجه والكفين.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 11 ديسمبر, 2009

كشف د. وليد الخولي -من البورد الأمريكي- عن أسباب الإصابة بسرطان الجلد، وصرح بأن 90% من سرطانات الجلد يعود سببها إلى التعرض لأشعة الشمس، لذلك نصح المشاهدين بضرورة وضع كريمٍ واقٍ للشمس لتجنب الأضرار الناجمة عنها، وأشار إلى أن معظم المصابين بسرطان الجلد تتعدى أعمارهم الـ50 عاما، وذلك بسبب التأثير التراكمي للشمس على مدى السنوات الطويلة الماضية، وعادة ما تأتي الإصابة بمنطقة الرقبة أو الوجه والكفين.

كما حلّ خبير التنمية الذاتية محمد فاروق ضيفا على البرنامج للحديث عن لغة الجسد وعلاقتها بالانطباعات التي يكونها الآخرون تجاه فردٍ ما، وقال "فاروق" إن الدراسات تشير إلى أن الانطباعات التي يكوّنها الفرد تجاه شخصٍ ما تعتمد بنسبة 93% على لغة جسده من حركة اليدين والقدمين ونبرة الصوت وطريقة الوقوف، في الوقت نفسه أكد أن التعرف على الأوضاع السليمة للجسد والتي توحي الإحساس بالثقة في النفس يساعد في معرفة مشاعر الآخرين بدقة عالية جدا، أو إعطاء الآخرين انطباعا معينا من خلال لغة الجسد.

وشرح "فاروق" عددا من الأوضاع الجسدية التي توحي بالثقة في النفس، والوضع الأول هو عقد اليدين ووضعها أمام البطن، وهو الشكل العام الذي يتخذه معظم الشخصيات المهمة كالوزراء والرؤساء، والذي يعطي انطباعا للآخرين بأن هذا الشخص لديه ثقة عالية بذاته، بينما أشار إلى الوضع الثاني بتثبيت اليدين خلف الظهر، كما اعتبر أن تلامس أطراف أصابع اليدين أثناء الكلام يعطي انطباعا بأن المتحدث على درجة عالية من التأكد من المعلومات التي يتحدث عنها.

أما الوضع الأخير فهو يعطي إحساسا بالتعالي، والذي يتمثل في أن يجلس الفرد مسترخيا واضعا يديه خلف رأسه متشابكتان، وإحدى قدميه أعلى الأخرى.

واستهل البرنامج هذه الحلقة بمقابلة الدكتور علي القاضي -استشاري طب الأسرة بمستشفى المركز الطبي الدولي بجدة- والذي كشف أن المصابين بحساسية الصدر والربو هم أكثر عرضة للإصابة بالبرد والأنفلونزا، موضحا أن حساسية الصدر تسبب التهابات وتهيجا في أنسجة الرئة، فيدخل المريض إلى مرحلة أخرى من خلال الإصابة بالبرد والتي تبدأ أعراضه بارتفاع في درجة الحرارة والتهاب في الحلق.

وحذر القاضي -خلال لقائه في برنامج التفاح الأخضر يوم الجمعة الـ11 من ديسمبر/كانون الأول 2009- من تطور حالات الإصابة بالبرد لدى الأطفال وتحولها إلى حساسية والناتج عن حدوث تهيج بالرئة، وأشار في هذا الصدد إلى الخطورة التي تقع على فئة المدخنين، الأكثر عرضة لالتهاب الشعب الهوائية ونزلات البرد نتيجة تهيج أنسجة الرئة.

وتضمنت النصيحة التي أطلقتها الإعلامية "هويدا أبو هيف" -في الفقرة التالية- بعض التمارين التي تعمل بمثابة الكشف عن أية التهابات في الأذن الوسطى والتأكد من سلامة وظيفتها.

وبعدها طرح البرنامج سؤال هذه الحلقة لقياس مدى إدراك المشاهدين للمفاهيم الصحية السليمة والخاطئة، والذي جاء على النحو التالي "أي من الأكلات التالية تحتوي على أكبر نسبة من الحديد؟ السبانخ البازلاء - الفاصوليا الخضراءوبعد الاستماع إلى إجابات الجمهور بالشارع العربي، أكدت "هويدا" أن الفاصوليا الخضراء تحتوي على أكبر نسبة من الحديد على عكس ما يتصوره البعض بأنها السبانخ، بل وأكدت أن السبانخ تعوق امتصاص الحديد، فالفاصوليا الخضراء تحتوي على ضعف كمية الحديد الموجودة في البازلاء ، كما تحتوي البازلاء على ضعف كمية الحديد الموجودة في السبانخ.

وفي خطوة نحو التغلب على مشكلة الصلع، كشف د. جمال جمعة -استشاري جراحة التجميل وزراعة الشعر- عن طفرة جديدة في مجال زراعة الشعر باللجوء إلى جراحة زرع بصيلات الشعر بطريقة تختلف عن العمليات التقليدية التي كانت تجرى سابقا والتي كان يظهر فيها الشعر المزروع وكأنه غير طبيعي.

وقدم د. وليد موسى -استشاري التغذية العلاجية- في فقرة التغذية وصفة صحية تساعد في التخلص من السموم التي تتراكم بالجسم بسبب الإكثار من تناول اللحوم والوجبات السريعة والحلويات، بتحضير طبق الأرز البني بالبقول وسلطة الخضروات.