EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2012

"يوغا الضحك" يطيل العمر وينشّط المناعة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

سابين جيزي مدرّبة "يوغا الضحك" تعقد جلسات مخصّصة مدّتها ساعة واحدة ومن خلالها تقوم المجموعة على تمارين ترتكز على التنّفس والتصفيق والضحك.

  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2012

"يوغا الضحك" يطيل العمر وينشّط المناعة

(بيروت- mbc.net) يضحك الطفل من 300 الى 400 مرة في اليوم وكلما نكبر تخف هذه العادة عندنا.

سابين جيزي مدرّبة "يوغا الضحك" تعقد جلسات مخصّصة مدّتها ساعة واحدة ومن خلالها تقوم المجموعة على تمارين ترتكز على التنّفس والتصفيق والضحك.

تشدّد سابين على النظر دائماً إلى الآخر من خلال العين لكي يصبح الضحك معدياً ويصدره الجميع من كلّ قلبه.

يوغا الضحك نوع مميز وفريد ويجعل أيّ شخص يضحك دون قصده.

بياريت قطريب، سفيرة Pronamel  واقي المينا شاركت في صف "يوغا الضحك" وتشعر نتيجته بطاقة إيجابية رغم ضغوط العمل.

سابين جيزي تقول أن يوغا الضحك هو نوع من الكارديو و10 دقائق من الضحك تساوي نصف ساعة على آلة المشي لحرق السعرات الحرارية.

هذا النوع من اليوغا مناسب لكلّ الأعمار والمنافع الصحيّة تظهر من أول جلسة ويحارب التوتّر، يحرّك هرمون انتروجين وهو هرمون السعادة، يساعد على مواجهة المشاكل اليومية وهو ليس بديلا عن العلاج الصحي انما يسرّعه ويخفف من الألم ويضيف المناعة.