EN
  • تاريخ النشر: 10 أبريل, 2010

محمد فاروق: عقد اليدين أمام البطن يوحي بالثقة في النفس

حل خبير التنمية الذاتية "محمد فاروق" ضيفا على برنامج "التفاح الأخضر" في حلقة يوم الجمعة 9 إبريل/نيسان المعادة؛ للحديث عن تأثير أوضاع الجسد في توصيل انطباعات معينة للآخرين، كاشفا عن لغة الجسد التي تدل على الثقة بالنفس، وأشار إلى أن معظم الدراسات تؤكد أن الانطباعات التي يكونها الفرد تجاه شخص ما يتم تكوينها اعتمادا على حركة اليدين والقدمين ونبرة الصوت وطريقة الوقوف بنسبة 93%.

  • تاريخ النشر: 10 أبريل, 2010

محمد فاروق: عقد اليدين أمام البطن يوحي بالثقة في النفس

حل خبير التنمية الذاتية "محمد فاروق" ضيفا على برنامج "التفاح الأخضر" في حلقة يوم الجمعة 9 إبريل/نيسان المعادة؛ للحديث عن تأثير أوضاع الجسد في توصيل انطباعات معينة للآخرين، كاشفا عن لغة الجسد التي تدل على الثقة بالنفس، وأشار إلى أن معظم الدراسات تؤكد أن الانطباعات التي يكونها الفرد تجاه شخص ما يتم تكوينها اعتمادا على حركة اليدين والقدمين ونبرة الصوت وطريقة الوقوف بنسبة 93%.

في الوقت نفسه أكد أن التعرف على الأوضاع السليمة للجسد، التي توحي بالإحساس بالثقة في النفس، يساعد في معرفة مشاعر الآخرين بدقة عالية جدا، أو إعطاء الآخرين انطباعا معينا من خلال لغة الجسد.

وشرح "فاروق" عددا من الأوضاع الجسدية التي توحي بالثقة في النفس، والوضع الأول هو عقد اليدين ووضعها أمام البطن، وهو الشكل العام الذي يتخذه معظم الشخصيات المهمة كالوزراء والرؤساء، والذي يعطي انطباعا للآخرين بأن هذا الشخص لديه ثقة عالية بذاته، بينما أشار إلى الوضع الثاني بتثبيت اليدين خلف الظهر، كما اعتبر أن تلامس أطراف أصابع اليدين أثناء الكلام يعطي انطباعا بأن المتحدث على درجة عالية من التأكد من المعلومات التي يتحدث عنها، أما الوضع الأخير فهو يعطي إحساسا بالتعالي، والذي يتمثل في أن يجلس الفرد مسترخيا واضعا يديه خلف رأسه متشابكتان، وإحدى قدميه أعلى الأخرى.

كما استضاف البرنامج في الفقرة الطبية الصادمة د. وليد الخولي -من البورد الأمريكي- للكشف عن أسباب الإصابة بسرطان الجلد، حيث ذكر أن 90% من سرطانات الجلد يعود سببها إلى التعرض لأشعة الشمس، لذلك نصح المشاهدين بضرورة وضع كريم واق للشمس لتجنب الأضرار الناجمة عنها، وأشار إلى أن معظم المصابين بسرطان الجلد تتعدى أعمارهم الـ50 عاما، وذلك بسبب التأثير التراكمي للشمس على مدى السنوات الطويلة الماضية، وعادة ما تأتي الإصابة بمنطقة الرقبة أو الوجه والكفين.