EN
  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2012

تغيّر لون اللسان قد يكون دليلاً على مرض خبيث

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

طبيب التفاح الاخضر د. حاتم يوسف شاولي، استشاري جراحة أذن أنف وحنجرة يشرح أن إحمرار اللسان لفترة طويلة دليل على وجود مرض عضوي.

  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2012

تغيّر لون اللسان قد يكون دليلاً على مرض خبيث

(بيروت- mbc.net) طبيب التفاح الاخضر د. حاتم يوسف شاولي، استشاري جراحة أذن أنف وحنجرة يشرح أن إحمرار اللسان لفترة طويلة دليل على وجود مرض عضوي.

يضيف: "اللسان عضو مهم جداً من جسم الإنسان ويمكن من خلاله تشخيص العديد من الأمراض".

من الأمراض التي يمكن تشخيصها: هي مرض اللسان نفسه أو الجهاز الهضمي أو نقص في الفيتامينات والمعادن.

اللسان ينقسم إلى عدة مناطق، أولها:

سطح اللسان، الجانب الأيمن، الجانب الأيسر، خلف اللسان، الثلثين الأمامية من اللسان، وباطن اللسان.

اذا لوحظ وجود منطقة حمراء من جانب اللسان يمكن أن تكون بسبب عضّة، لكن إذا إستمرّ الإحمرار لأكثر من 10 ايام يجب عندها مراجعة الطبيب لأنه يمكن أن يكون سببها تغيّرات خبيثة.

إذا تحوّل اللون إلى أبيض يكون سببه إلتهاب فطري في اللسان في مرحلة الإلتهاب يتكوّن لون أبيض ويختفي بعدها بشكل طبيعي.

التقرّحات على اللسان وسببها وجود طبقة بيضاء أو بنية على سطح اللسان وتسبب رائحة كريهة.

شكل رسم جغرافي بالأبيض والأحمر على اللسان، تكون حالة حميدة ولا تستدعي تدخّل طبّي.

تورّم في اللسان يبدأ صغيراً ويتضخم مع الوقت، هذا التغيّر يمكن أن يكون خبيثاً.

التغير في اللسان يكون من خلال: اللون، الشكل والوظيفة.