EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2011

بشرة نقية ووجه مشرق بالألماس

تقشير البشرة بالألماس

الألماس ينظف البشرة بتقنية جديدة

تنظيف البشرة بالألماس تقنية جديدة تمنحك وجها أكثر إشراقا وبريقا

هل ترغبين في الحصول على بشرة نقية ووجه مشرق باستخدام طريقة غير تقليدية للتجميل، التفاح الأخضر يقدم لك تقنية جديدة لتنظيف بشرتك باستخدام حبيبات الألماس.

  1. جيسي شلهوب، اختصاصية في علاج البشرة، تستعرض المراحل التي تمر بها هذه التقنية في الخطوات المقبلة:
  2. تنظيف البشرة بالكريمات.
  3. التقشير بالألماس وتستغرق من 10–15 دقيقة. "الماكينة مزودة برؤؤس خاصة بحيبات الألماس تقشر البشرة بطريقة خفيفة".
  4. مرحلة الشفط: الذي يسحب الخلايا الميتة إلى الماكينة وينظف البشرة.

وتضيف شلهوب أن هذه التقنية تستخدم للعناية بالبشرة بالتقشير الخفيف في المناسبات، أو للعلاج الذي يحقق كثيرًا من الفوائد تتمثل في:

  1. تخفيف التصبغات والبقع الشمسية.
  2. يوحد لون البشرة.
  3. يعطي إشراقة للوجه.
  4. يصغر المسامات الكبيرة.

وتوضح شلهوب أن هذه التقنية آمنة لكل الأعمار حتى الحوامل، لافتة إلى أن الحالة الوحيدة التي يمتنع فيها إجراؤها هي وجود التهابات بالوجه.

وتؤكد أن التقشير الميكانيكي أنعم على البشرة من التقشير الكيميائي وأقل حساسية للشمس، كما أنه لا يؤدي إلى احمرار الوجه ولا تقشر البشرة.

هويدا أبو هيف أشادت بهذه التقنية بعد أن خاضت بنفسها التجربة وشاهدت فوائدها الصحية والتجميلية.