EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2017

احترس من المشروبات السكرية مع الوجبات الغنية بالبروتين

عصير الموز

يحذر خبراء التغذية من استهلاك المشروبات المحلاة مع تناول الوجبات الغنية بالبروتين، وذلك لأنها تصيب أصحابها بـ"التعبفضلا عن أنها تتسبب في إكسابك وزنا زائدا.

(دبي- mbc.net ) يحذر خبراء التغذية من استهلاك المشروبات المحلاة مع تناول الوجبات الغنية بالبروتين، وذلك لأنها تصيب أصحابها بـ"التعبفضلا عن أنها تتسبب في إكسابك وزنا زائدا.

وقالت دراسة جديدة إن تناول وجبة مليئة بالبروتين مع مشروب محلى تسبب في تراجع تأكسد الدهون بواقع 8%، وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الباحثين اختاروا دراسة هذا حتى يمكنهم تحليل مدى تأثير المشروبات المليئة بالسكريات على طريقة حرق الجسم للدهون بعد وجبة ما، وحاليا تعد المشروبات المحلاة أكبر مصدر للسكر في النظام الغذائي الأمريكي.

فوائد شرب العصائر الطبيعية

وقال الطبيب شانون كاسبرسون - المؤلف الرئيسي للدراسة - " لقد وجدنا أن نحو ثلث السعرات الحرارية الإضافية الناتجة من المشروبات المحلاة لم تحرق وانخفض التمثيل الغذائي للدهون وأخذت طاقة أقل لاستقلاب الوجبات، وتراجع كفاءة الأيض هذه قد "تدفع" الجسم لتخزين المزيد من الدهون.

واستعان فريق الباحثين بـ27 شخصا بالغا – 13 ذكرا و14 أنثى ويعتقد أن جميعهم من أصحاب الوزن الصحي ويبلغون في المتوسط 23 عاما.

واتضح لفريق الباحثين أنه إذا جرى احتساء المشروب المحلى خلال تناول وجبة نسبة البروتين فيها 15%، تراجع تأكسد الدهون، في المتوسط، بواقع 7.2 جرامات، وإذا جرى استهلاك مشروب مع وجبة نسبة البروتين فيها 30%، تراجع التأكسد بنسبة 12.6 جرام في المتوسط.

وصفة عصير الأناناس

وتسبب المشروب المحلى بالفعل في زيادة كمية الطاقة المستخدمة لاستقلاب الوجبة، وهذا الاستخدام الزائد لم يتجاوز حتى استهلاك السعرات الحرارية الإضافية من المشروب.

ووجدت الدراسة أيضا أن المشاركين اشتاقوا لأطعمة طيبة النكهة ومالحة بعد أربع ساعات تقريبا من تناول الوجبات الممتزجة بمشروبات محلاة.

وأوضح الطبيب كاسبرسون: "تشير نتائجنا إلى أن احتساء مشروب محلى مع الوجبة يؤثر على جانبي معادلة توازن الطاقة، وعلى جانب المدخولات، لم تجعل الطاقة الإضافية المستمدة من المشروب الأشخاص يشعرون أنهم متخمون".