EN
  • تاريخ النشر: 02 يونيو, 2009

العالم بيشوي في مصحة عقلية ودانهام تطارد "شبحا"

حادثة غريبة تشهدها مدينة ميدلتاون بولاية كونكتيكت الأمريكية، بعد أن تم اختطاف طفل في العاشرة من عمره يدعى "بين" يجيد العزف وتأليف القطع الموسيقية، من سيارة والده، الذي تعرض إلى حالة تنويم مغناطيسي من قبل سيدة شابة تدعى جوانا كوسلر بدت وكأنها شبح يظهر ويختفي دون أن يراها أحد.

حادثة غريبة تشهدها مدينة ميدلتاون بولاية كونكتيكت الأمريكية، بعد أن تم اختطاف طفل في العاشرة من عمره يدعى "بين" يجيد العزف وتأليف القطع الموسيقية، من سيارة والده، الذي تعرض إلى حالة تنويم مغناطيسي من قبل سيدة شابة تدعى جوانا كوسلر بدت وكأنها شبح يظهر ويختفي دون أن يراها أحد.

مفاجأة الحلقة السابعة من المسلسل الذي يذاع في تمام التاسعة بتوقيت السعودية يوم الثلاثاء من كل أسبوع على قناة MBC ACTION تجلت في اكتشاف رجال المباحث الأمريكية أنها تتشابه مع عديد من حالات الاختطاف التي جرت بنفس الآلية والشكل، وهو الأمر الذي أثار انتباه العميلة الفدرالية أوليفيا دانهام التي تولت التحقيق في القضية.

من جهته قدم العالم والتر بيشوب، خيطا مهما لكشف عملية الاختطاف، عندما أشار إلى معرفته بحالة مماثلة تعرض لها أحد أصدقائه ويدعى داشيل كيم تعرف عليهم أثناء مكوثه في مصحة سانت كلير؛ حيث ذكر له حاثة مشابه تعرض لها على يد فتاة شابه، كانت سببا في دخوله المصحة، بعد أن اختطفته وطالبته بإكمال المعادلة الرياضية التي كان يقوم بتأليفها، غير أن فشله تسبب تعرضه لتعذيب من قبل الفتاة، مما سبب له اضطرابات نفسية.

وقد توصل بيشوب وابنه بيتر إلى نتيجة مهمة كشفت عن سر اختطاف الطفل "بين" مفادها أن داشيل كيم كان مهتما بالمعادلات الرياضية، وقد سعى في بعض الأحيان لصياغة معادلة، تتشابه بشكل كبير مع ترتيب القطعة الموسيقية، وذلك في حال ترجمة الموسيقى إلى لغة رقمية.

تتابعت المشاهد لتنقل لنا حالة الطفل "بين" الذي يعيش في قبو، ويعاني حالة نفسية سيئة، سرعان ما تغيرت عندما نجحت السيدة جوانا كوسلر في إحضار والدته المتوفاة، التي سعت لإقناع طفلها لإكمال القطعة الموسيقية التي كان يقوم بتأليفها، وإلا فإن كوسلر ستقوم بالقضاء عليها وإرجاعها مرة ثانية لعالم الأموات.

في غضون وافق العالم والتر بيشوي على الذهاب للمصحة العقلية التي كان يعالج فيها للقاء داشيل كيم، ومعرفة المكان الذي تم اختطافه فيه من قبل السيدة كوسلر، وهو ما أدى إلى نتائج عكسية؛ حيث فشل بيشوي في الحصول على أي معلومات مفيدة بل إنها تعرض إلى انتكاسات صحية، دفعت إدارة المستشفى إلى احتجازه مرة ثانية.

ترى هل تستسلم العميلة دانهام، والشاب بيتر بيشوي لتطورات الأمور؟

الإجابة جاءت بالنفي؛ حيث نجحا في معرفة الاسم الحركي الذي اتخذته كوسلر، كما نجحا في الوصول إلى مكان اختباء الطفل "بين" وتحريره، لكن دانهام فشلت في اعتقال جوانا كوسلر التي قامت بتنويم دانهام مغناطيسيا.

المفاجأة التي حملتها نهاية الحلقة تمثلت في نجاح كوسلر في الحصول على المعادلة الرياضية، بعد أن أجبرت الطفل "بين" على إكمال قطعته الموسيقية التي حولتها إلى معادلة رقمية، ظهر مع الوقت أنها تمثل كشفا علميا مهما.

بيد أن نجاح كوسلر في إكمال المعادلة، لم يشفع لها بعد أن تم التخلص منها من قبل شركائها، لتنتهي أحداث الحلقة السابعة من مسلسل fringe الذي ينتمي إلى مسلسلات الخيال العلميّ التي تثير لدى المشاهد الفضول والرعب حول الحدّ الفاصل بين الخيال العلمي والواقع، وهو من تأليف جي جي إبرامز، مؤلف حلقات Lost الشهيرة.