EN
  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2009

النوري يخطب عليا.. وقمر في قبضة الباشا العثماني

قمر يوافق على خطبة أخته هدبة للشيخ سلمان شيخ المعيوف، ثم يرحل ويودعه بنية بن المحزم، ويقبض جنود الباشا الجديد على قمر ويأخذونه إلى الباشا الذي يظن أنه النوري ويسأله عن هويته، لكن قمر يرفض الإجابة، وينكر أنه النوري، ويشير نقيب الأشراف على الباشا أن يبعث بالأسير إلى السلطان العثماني يخبره أنه النوري ليقتله.

  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2009

النوري يخطب عليا.. وقمر في قبضة الباشا العثماني

قمر يوافق على خطبة أخته هدبة للشيخ سلمان شيخ المعيوف، ثم يرحل ويودعه بنية بن المحزم، ويقبض جنود الباشا الجديد على قمر ويأخذونه إلى الباشا الذي يظن أنه النوري ويسأله عن هويته، لكن قمر يرفض الإجابة، وينكر أنه النوري، ويشير نقيب الأشراف على الباشا أن يبعث بالأسير إلى السلطان العثماني يخبره أنه النوري ليقتله.

خلال الحلقة الـ25 من مسلسل "فنجان الدمالثلاثاء, الـ15 من سبتمبر/أيلول 2009م- يخبر سلمان زوجته ماجدة بنت الهيك بأمر اعتزامه الزواج عليها؛ فتخبره أنها حامل وتهدده بالطلاق، وتذهب إلى هدبة فتوبخها وتذكرها بفضلها عليها، ولكن عليا تخرج وترد على ماجدة؛ فيما يتخوف شعلان من زواج سلمان من أن يكون له عزوة فيصبح أقوى منه، ويحاول إقناع ابنته النجود بالزواج من قهر فتخبره بتوعده لبنية إذا تزوج بها، فيسألها عن أمرها مع بنية، وترد بأنه بعدما صار من قهر؛ لا يليق أن تتزوج منه.

يشير عبيد على النوري بأن يبرم صلحا مع العيوف فيرفض؛ فيذكره بعليا فيلين ويقول شعرا؛ فيما يقرر -على الجانب الآخر- كبار المعيوف؛ سلمان وشعلان والعقيد بنية بن المحزم تأجيل زواجات القبيلة "سلمان من هدبة وعقاب من جويرية" حتى يغزوا النوري، في حرب الثأر بين القبيلتين، ويفد عبيد، من قِبل النوري، يطلب عليا لسيد قبيلته؛ فيمهلونه أسبوعا حتى يردون على طلبه، ويشترطون عدم الغزو خلالها.

قهر يتربص بالمبعوث البريطاني لمشروع السفن والقوارب، ودليله ويجردهما من ملابسهما وراحلتهما ويسطو عليها، ويأخذ كيس النقود إلى أمه، فيما يضل الأوروبي ودليله على قدميهما حتى يلقاهما أفراد من قبيلة الغانم ويأتون بهما إلى قبيلتهما، فتفاجأ بأن الرجل الأوروبي هو أستاذها الذي يصاحبها في المشروع.