EN
  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2009

الحلقة 29: المعيوف تهزم جرانيس

تستطيع قبيلة المعيوف هزيمة قبيلة جرانيس أثناء قيام الأخيرة بخفارة وفد حجيج الباشا العثماني، ويعيد الهيك وطلال أموال الخفارة للباشا، ويخبرونه بأنه مخير في استمرار الخفارة لدى قبيلتهم أو لدى المعيوف، موضحا أن الخفارة هي هدف المعيوف، وأنه قد صار لقبيلتهم ثأر على المعيوف، وأنهم لن يتركوه.

  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2009

الحلقة 29: المعيوف تهزم جرانيس

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 20 سبتمبر, 2009

تستطيع قبيلة المعيوف هزيمة قبيلة جرانيس أثناء قيام الأخيرة بخفارة وفد حجيج الباشا العثماني، ويعيد الهيك وطلال أموال الخفارة للباشا، ويخبرونه بأنه مخير في استمرار الخفارة لدى قبيلتهم أو لدى المعيوف، موضحا أن الخفارة هي هدف المعيوف، وأنه قد صار لقبيلتهم ثأر على المعيوف، وأنهم لن يتركوه.

يتضجر قمر -خلال الحلقة الـ29 من مسلسل "فنجان الدمالسبت الـ19 من سبتمبر/أيلول 2009م- من بجاحة قهر، ومعاكساته لزوجة فنجال؛ وتحريضه لها على ترك زوجها ويعدها بالزواج منها، ويحتدان على بعضهما ويتبارزان ويجرحا بعضهما؛ ولكن قهر ينجح في إسقاط السيف من يد قمر؛ وقبل أن يهم بغرس سيفه في قمر؛ يجد فوهة بندقية في رأسه، ويطالبه الأعمش بترك الخان وأرض قبيلة الغانم؛ وبالفعل يذهب، ولكنه يتوعد قمر قبل ذهابه.

ويعود ليكذب على قبيلته، مستغيثا بها، وزاعما أن عشر رجال من قبيلة الغانم يقودهم قمر حاولوا قتله، فيأمر الشيخ شعلان، العاصي ونسيبه عقاب؛ أخو قهر بغزو الغانم وتأديب رجالها وكبيرهم الأعمش، وقمر حامي خانهم.

وتغضب هدبة زوجة الشيخ سلمان من زوجها الذي لم يمنع الغزو الذي يستهدف إذلال أخيها، ولكن قمر يخطط جيدا لاستقبال غزو المعيوف، بالاختباء مع رجال الغانم أعلى الخان حتى إذا وضع فرسان المعيوف بنادقهم أعملوا فيهم بنادقهم ليستسلموا.

رجال ونساء النوري يروجون شائعات على شيخهم، من أنه صار أداة في يد زوجته عليا المعيوف، وأنه لذلك ترك الساحة لقبيلتها، مهملا رغبة قبيلته بغزو المعيوف، وينجح هؤلاء في تعكير صفو عليا وزوجها النوري؛ الذي يرفض استشارة زوجته في أي أمر؛ أثر ما سمع.