EN
  • تاريخ النشر: 10 يونيو, 2014

تعرّفوا إلى شخصيّتكم من قبضة يدكم وسلامكم

أنواع السّلام ومعانيه

أنواع السّلام ومعانيه

بعد عدد كبير من الدّراسات والأبحاث والتّحليلات، اكتشف الباحثون أهميّة قبضة اليد في التّعبير الجسدي. فقبضة اليد تعبّر كثيرًا عن حالة الشّخص النفسيّة وتكشف الكثير عن شخصيّته وطبعه وبالتّالي طريقة تصرّفه مع الآخرين.

  • تاريخ النشر: 10 يونيو, 2014

تعرّفوا إلى شخصيّتكم من قبضة يدكم وسلامكم

(الياس باسيل - بيروت - mbc.net) بعد عدد كبير من الدّراسات والأبحاث والتّحليلات، اكتشف الباحثون أهميّة قبضة اليد في التّعبير الجسدي. فقبضة اليد تعبّر كثيرًا عن حالة الشّخص النفسيّة وتكشف الكثير عن شخصيّته وطبعه وبالتّالي طريقة تصرّفه مع الآخرين.

وقد كتب أحد العلماء بعد دراسات قام بها أنّ تقديم الكف مفتوحة نحو أعلى عند السّلام تكون عادةً علامة خضوع قد تضع نهاية لنزاع، أمّا السّلام من خلال الشد على يدي الآخر فعلامة تعزية أو تقوية له، كما قد تدلّ على نهاية مواجهة معيّنة...

وإليكم في ما يلي الدّلالات النّفسيّة لبعض أساليب استعمال كفّ اليد:

-         إن كانت اليد رخوة جدًّا خلال التّسليم على أحدهم فهذا يدلّ على نقص في الشخصيذة والحضور

-          إن كان السّلام طويل فهذا يدلّ على حرارة أو شكر أو شفقة تجاه الشّخص الآخر

-         إن كانت اليد صلبة وقاسية فهذا يعني صراحة ووضوح أو دليل شخصيّة قويّة

-         إن كانت قاسية لدرجة السّحف، فقد تدلّ على تسلّط أو على صراحة في أفضل الأحوال

وإن كان السّلام قصير جدًّا، فهذا دليل حيويّة وشخصيّة بارزة.