EN
  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

وصف المعتدين بالوحوش سليم: تقمصت شخصية مُغتصب "فاطمة".. وأحب المرأة السمراء

وصف المعتدين بالوحوش

آنجين أوزتورك في مسلسل فاطمة

الممثل التركي آنجين أوزتورك الذي يجسد دور سليم في مسلسل فاطمة يتحدث عن شخصية المغتصب التي جسدها ويوضح المعاناة التي لاقاها أثناء تصوير المشهد ويكشف بعضا من جوانب شخصيته وأسرار حياته الخاصة.

  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

وصف المعتدين بالوحوش سليم: تقمصت شخصية مُغتصب "فاطمة".. وأحب المرأة السمراء

اعترف الممثل التركي آنجين أوزتورك، الذي يجسد دور "سليم" في المسلسل التركي "فاطمة" الذي يعرض على MBC4  بأنه عانى في بداية تجسيد دور أحد مغتصبي البطلة، وأنه وجد صعوبات عديدة، خصوصا أنه يمثل لأول مرة في مسلسل تلفزيوني.

 وقال سليم -في تصريحات للإعلام التركي-: "لقد كانت هناك صعوبات كثيرة، ولكن اجتزتها كلها بمساعدة زملائي والمخرجة وباقي طاقم التصوير لم يكن سهلا الانتقال من المسرح إلى التلفزيون، بالرغم من أنني حديث عهد في المسرح أيضا."

  أما عن دوره هو وزملاؤه في المسلسل، فقال إنهم -أي جميع المغتصبين الأربع- عاشوا وعانوا سيكولوجية "المغتصبكما أنهم جربوا نفسية المجرمين الذين اغتصبوا أثناء تمثيل الدور وشعروا بالفعل بأنهم أسوء من الحيوانات.

 كما وصف شخصية "سليم" بأنه أناني ولم يحب "مرام" ولكنه وجد لديها بر الأمان، خصوصا بعد ما اغتصب "فاطمة".

وعن حياته الشخصية، قال "سليم" إنه يحب السينما جدّاً، وصحبة الأصدقاء، كما أنه يفضل البقاء في منزله في أوقات فراغه.

 كما اعترف بأنه كان طالباً ضعيفاً جدّاً أثناء دراسته في المرحلة الثانوية، وكان يكره مادة الرياضيات، وكان في فريق كرة الطائرة في المدرسة لمدة 8 سنوات.

وقال إنه ليس لديه حبيبة منذ عامين، ولأنه يحمل صفات برج الميزان، فإنه صعب المراس وحساس جدّا، كما أنه يفضل المرأة السمراء، وأطول علاقة عاشها كانت مدته عام ونصف وانتهت بخيانة حبيبته إياه.

 ويجسد "سليم" في المسلسل أحد المغتصبين وهو ابن عم "عثمانوكانت ليلة الاغتصاب ليلة خطوبته من "مرام" ابنة رجل سياسي مشهور. ويتسم "سليم" بالجُبن وضعف الشخصية، وهو فتى مدلل والابن الوحيد لرجل أعمال مشهور، وبعد الاغتصاب عمل جاهداً حتى لا تعرف "مرام" خطيبته بقصة الاغتصاب ولا يخسرها.

وآنجين أوزتورك من مواليد 1986، تخرج من قسم الكونسرفتوار الدولي في أنقرة من جامعة حاجتتبى، وقال: "إنني لا أحبذ التفريق بين التمثيل المسرحي، والتلفزيوني والسينمائي، ولكن هناك حقيقة بالنسبة للتمثيل المسرحي.. لا يمكن أن ننجح في هذه المهنة إلا إذا مررت بالمسرح، لأنك على الخشبة تشعر بالأمان والثقة، كما أننا تستفيد من الممثلين ذوي الخبرة ونحن على خشبة المسرح أثناء أدائنا الدور