EN
  • تاريخ النشر: 14 أكتوبر, 2012

"إيزيل" يخوض حرب البوسنة.. ويكشف علاقته بمهند

كنعان اميرزيلي

كنعان أميرزيلي

انتهى الفنان كنعان أميرزيلي بطل المسلسل التركي "إيزيل" الذي تعرضه MBC4 من تصوير فيلمه الجديد "حكاية طويلة" المقتبس عن قصة حقيقية للأديب مصطفى كوطلو، تدور حول مهاجر بلغاري تضيع أحلامه بعدما يفقد إحدى ذراعيه في حرب البلقان، في تسعينيات القرن الماضي، وتحوله من فنان يعزف الجيتار إلى قناص يحمل السلاح.

انتهى الفنان كنعان أميرزيلي بطل المسلسل التركي "إيزيل" الذي تعرضه MBC4  من تصوير فيلمه الجديد "حكاية طويلة" المقتبس عن قصة حقيقية للأديب مصطفى كوطلو، تدور حول مهاجر بلغاري تضيع أحلامه بعدما يفقد إحدى ذراعيه في حرب البلقان، في تسعينيات القرن الماضي، وتحوله من فنان يعزف الجيتار إلى قناص يحمل السلاح.

منتج ومخرج الفيلم عثمان سيناف قال إن زيارته للبوسنة بعد الحرب ألهمته الكثير وكان ينتظر الفرصة المناسبة لتجسيد مأساة الحرب على الشاشة، مضيفا أنه سيكون نقلة في السينما التركية. كنعان قبل الدور ورحب بالتعاون مع سيناف للمرة الخامسة وقال إن آدائه ودوره سيكون جديد تماما ومفاجأة لجمهوره.

مشهد من الفيلم
416

مشهد من الفيلم

ويعتبر سناف هو الأب الروحي لكنعان حيث قدمه في فيلم "قلب شجاع" و"العثماني الأخير" ثم في مسلسل "دموع الورد"! وفي حواره مع صحيفة "حرييت" التركية أكد الفنان كنعان أميرزيلي الشهير بـ "إيزيل" أنه كان عليه أن يبتعد عن الشاشة الصغيرة لمدة عام لأن "إزيل" أرهقه كثيرًا على مدى سنتين من العمل المتواصل.

مشهد آخر من الفيلم
416

مشهد آخر من الفيلم

كنعان قال :"حتى والدتي غيرت طريقة دعاها لي، كان دعائها لي (ربنا يديم عليك الصحة) أما بعد ما اشتركت في "أيزيل" أصبح دعائها (ربنا يديم لك صحة عقلك).. إيزيل كان أصعب دور جسدته حتى الآن، كنا بعض الأحيان نعمل مدة 36 ساعة متواصلة، إلى درجة أنهم كانوا يقولون لي بأن أخبرهم بوفاتي بأسبوع قبل أن أموت !"

وكشف كنعان أنه لا يتابع كثيرًا المسلسلات التركية، ولكنه يتابع أعمال زملائه لكي يناقشهم في أدوارهم، وقال: " تابعت مسلسل كيفانج تاتيلتوج "الشمال والجنوب" فهو بمثابة أخ لي يقوم بدور صعب جدًا في هذا المسلسل وقد تجهز دوره وعمل عليه 6 أشهر بدنيا ونفسيا وأكن له كل تقدير واحترام.

كيفانج تاتليتوج - مهند
416

كيفانج تاتليتوج - مهند

واستطرد قائلا: ولكن قبل قبوله، أي كيفانج، للدور في "الشمال والجنوب" كان يحتاج دور يبعده تماما عن "العشق الممنوع" ولذا جسد دور(كضيف شرف) القاتل المضطرب نفسيا في "إزيلليغير من جلده بعد دوره في "العشق الممنوع".

أما عن تأثير إزيل فيه قال كنعان:" "إيزيل" كان مميزا، أثر في كثيرا ولا يمكنني أن أمحوه من ذاكرتي هو عمل فريد من من كل النواحي والزوايا في الدراما التركية خاصة جزءه الأول."

وبالنسبة للشهرة يرى كنعان أنها عمل متواصل وتجديد ويقول عنها: "الشهرة ليس معناها أن تقلل من جهدك ولكن يجب أن يكون الشهرة دافعا دائما للفنان، فمثلاً يمكن أن تفسد إعدادك الجسماني للدور، لو تطلب منك الدور زيادة وزن يمكنك أن تصبح بدينا لدور ما أو نحيلا جدا".

كنعان في مسلسل
416

كنعان في مسلسل "إيزيل"

أما عن أوقاته التي قضاها بعد انتهاءه من مسلسل إيزيل قال: " قضيت معظم أوقاتي مع أهلي، كما ذهبت إلى أنقرة كثيرا. ونظامي اليومي كالتالي: استيقظ مبكرًا وأسمع الموسيقى أثناء الفطور ثم أقرأ الصحف و أمارس الرياضة وأهتم بالنباتات المنزلية التي أحبها كثيرًا".