EN
  • تاريخ النشر: 26 نوفمبر, 2012

سارب أككيا: "إيزيل" أنقذني من مأزق الوسامة

سارب أككيا

سارب أككيا

كشف الفنان التركي سارب أككيا الذي يجسد دور "توفيق" في مسلسل "إيزيل" أنه لم يحصل على أي دور منذ انتهاء تصوير أولى مسلسلاته "عائلتنا" عام 2001 مبررا ذلك بعزوف المنتجين والمخرجين عنه بسبب عدم وسامته الأمر الذي دفعه إلى العمل في مجال الدبلجة.

كشف الفنان التركي سارب أككيا الذي يجسد دور "توفيق" في مسلسل "إيزيل" أنه لم يحصل على أي دور منذ انتهاء تصوير أولى مسلسلاته "عائلتنا" عام 2001 مبررا ذلك بعزوف المنتجين والمخرجين عنه بسبب عدم وسامته الأمر الذي دفعه إلى العمل في مجال الدبلجة.

أككيا قال في مقابلة له مع مجلة  F Ma: "بالرغم من أن لدى أختي وكالة متخصصة في توفير الممثلين، إلا أنني لم أحصل على أدوار في المسلسلات التلفزيونية، وكنت أدبلج أصوات الممثلين "الوسيمين".

وتابع: في عام 2009، حصلت على دور في مسلسل "إيزيل" لأن أحد كتاب سيناريو المسلسل كانت عضوة المسرح الذي أنشأناه أنا وإخوتي مشيرا إلى أن الدور منحه شهرة وأحبه الناس كثيرا.

 الفنان التركي قال إنه فور انتهاءه من تصوير "إيزيل" حصل على دور "بلال" في مسلسل "الصامتون" والذي تدور أحداثه حول أربعة أصدقاء في منطقة "كيودبي" الفقيرة جدا، سرقوا سيارة تحمل "بقلاوةالأمر الذي غير مجرى حياتهم للأبد.

سارب تحدث عن الممثلين الأتراك قائلاً إن الفرق بينهم وبين سواهم هو أنهم خامة مختلفة وأصحاب مشاعر جياشة، يمكن توظيفها في أدوار كثيرة. وأضاف: "هذا ليس بمستغرب لأننا نحن سكان حوض البحر المتوسط نعيش حياتنا بكل عواطفنا ومشاعرنا الجياشة وبأكمل وجه."

وتابع:" ولكن يعجبني تقنيات التمثيل خارج تركيا، فمثلا عندهم حوالي أكثر من 30 تقنية تمثيل وهذا هو الذي نفتقده في تركيا."

والفنان سارب أككيا من مواليد اسطنبول عام 1980، تخرج من جامعة المعمار سينان قسم الكونسرفتوار عام 2001 وعمل في أول مسلسل تلفزيوني بعنوان "عائلتنا". ثم مثل في أدوار عدة على مسارح اسطنبول وخارجها. انشأ مع صديقه اونور بيرقدار مسرح "ستوديو دراما" عام 2004. وفي عام 2009، اشتهر في دور "توفيق" في مسلسل "إيزيل".