EN
  • تاريخ النشر: 16 يونيو, 2012

عقب الهتاف باسم ميسي.. رونالدو ليس بحاجة إلى أن يثبت شيئًا لأحد

رونالدو وميسي

جماهير الدنمارك هتفت باسم ميسي للتأثير على رونالدو

دافع المهاجم البرتغالي الدولي سيلفستر فاريلا عن زميله كريستيانو رونالدو الذي لم يظهر حتى الآن بمستواه المعهود مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012) لكرة القدم، المقامة حاليًّا ببولندا وأوكرانيا.

  • تاريخ النشر: 16 يونيو, 2012

عقب الهتاف باسم ميسي.. رونالدو ليس بحاجة إلى أن يثبت شيئًا لأحد

دافع المهاجم البرتغالي الدولي سيلفستر فاريلا عن زميله كريستيانو رونالدو الذي لم يظهر حتى الآن بمستواه المعهود مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2012) لكرة القدم، المقامة حاليًّا ببولندا وأوكرانيا.

وخطف فاريلا الأضواء من رونالدو عندما سجَّل هدف الفوز القاتل 3-2 في مباراة الفريق، يوم الأربعاء المقبل، أمام المنتخب الدنماركي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية (مجموعة الموت) بالدور الأول للبطولة، وهو الهدف الذي أبقى المنتخب البرتغالي ضمن دائرة المنافسة على التأهل لدور الثمانية بالبطولة.

وقال فاريلا: "كريستيانو لاعب متميز وقائد للفريق، ليس بحاجة إلى أن يظهر أو يثبت شيئًا لأحد".

وفي المقابل، نال رونالدو كمًّا هائلاً من الانتقادات بسبب المستوى الهزيل الذي قدَّمه في البطولة حتى الآن؛ إذ لم ينجح في تسجيل هدف، كما لم يقدِّم حتى الآن المستوى الذي اعتاد الظهور عليه مع فريقه ريال مدريد الذي فاز معه بلقب الدوري الإسباني في الموسم المنقضي.

ويرى فاريلا أن ما أثار غضب رونالدو في لقاء الدنمارك هو هتافات جماهير الفريق المنافس باسم نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة والمنافس اللدود لرونالدو.

وقال فاريلا: "في مثل هذا الوقت من العام الماضي، خرج ميسي مع المنتخب الأرجنتيني من بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) بالأرجنتين.. ألم يكن هذا أسوأ؟!".