EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2009

الحلقة 6: حسن يعترف بحبه لفرح.. وسمر وأمجد يذهبان للتوظيف

بعد أن تزوجت سمر بأمجد، تحضر والدتها لزيارتها في المنزل دون علم زوجها بشير وتخبرها بحزنها لفراقها.. من ناحية أخرى يطلب غسان من فرح أن تزيد التشويق والإثارة في القصة التي تكتبها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 16 مايو, 2009

بعد أن تزوجت سمر بأمجد، تحضر والدتها لزيارتها في المنزل دون علم زوجها بشير وتخبرها بحزنها لفراقها.. من ناحية أخرى يطلب غسان من فرح أن تزيد التشويق والإثارة في القصة التي تكتبها.

يذهب أمجد إلى لجنة الفحص الطبي ليجد صفوفا كثيرة منتظرة، وهو يحاول التقديم في وظيفة مدرس، لكنه يشعر بالملل من الانتظار فيخرج، بينما تجلس جميلة مع سمر تحكي لها همومها وأثناء حديثهما تخبرها جميلة ببعض العادات التي تقول أن الفتاة التي تجرح أصابعها أثناء الخياطة ستمر بظروف صعبة. ومع انهماكهما في الحديث تجرح يد جميلة، مما يسبب ارتباكها وتحاول سمر التهوين عليها بإخبارها أن هذه خرافات.

تشعر جميلة بالإعجاب تجاه أحد الأشخاص الذي يستمر في النظر إليها فتقف معه قليلا ويعطيها الشاب زبده كحجة لها على تأخرها عن المنزل، من ناحية أخرى يجلس أمجد مع سمر، ويخبرها أنه يلاحظ ابتعادها عنه، لكنه يرغب في إسعادها، فتخبره أنها تريد بقائها بجواره وتتعلم من أجله وتشعر بالسعادة بجواره.

على جانب آخر، تذهب سمر الأم مع ابنتها فرح وحسن على مطعم وتظهر شخصية حسن العصبية عندما تقع عليه كوب مياه من النادل دون قصده، وبعد انتهاء السهرة يقوم حسن بتوصيل سمر الأم إلى منزلها، وبعدها يذهب مع فرح إلى ملهى للرقص، وبعد أن يسكر حسن يعرض الزواج على فرح، فتخبره إنها ستتحدث معه عندما يفيق وتأخذه إلى منزلها ليستريح، فيعترف بحبه لها قبل أن ينام.

تشعر سمر الأم بالقلق على ابنتها فرح، بعد أن حاولت الاتصال بها كثيرا، وعندما ترد عليها فرح تبكيان معا وهما تتذكران ما حدث لأمجد عندما قاد السيارة مسرعا، فيفيق حسن على صوت بكائها ويحاول التهوين عليها، وفي الصباح تذهب فرح إلى المجلة ويسلم لها مديرها أسئلة القراء على الجزء الأول من قصتها.

تجلس سمر مع ابنتها فرح لتكمل لها الرواية وتبدأها بشجار المغنية حنان مع زوجها سليمان في النزل بسبب تأخره خارج المنزل وسماعها مع أمجد لصوت شجارهما، وتذهب سمر مع زوجها أمجد للتقديم في مهنة التعليم وينتظران الوظيفة، وتتوقف سمر وهي تخبر ابنتها أنهم لم يسمحوا لوالدها أمجد بالتدريس للطلبة.

في الحلقات المقبلة، هل تكشف سمر الأم لابنتها سبب رفض هيئة التدريس توظيف أمجد معهم؟ من ناحية أخرى، هل تتمكن سمر وأمجد من اكتشاف مراقبة إبراهيم لهما؟ كل هذا سنعرفه الحلقة المقبلة.