EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 48: سمر تعود إلى المنزل.. وجميلة تكسر هدايا مأمون

حاول أمجد إنقاذ زوجته سمر، لكن المحاولة انتهت بتبادل إطلاق نار مع المختطفين، واختطاف سمر مجددا، كما انتهت أحداث الحلقة الماضية بعرض الأطباء على سمر وفرح الاستفادة من أعضاء أمجد لصالح مرضى آخرين.

  • تاريخ النشر:

الحلقة 48: سمر تعود إلى المنزل.. وجميلة تكسر هدايا مأمون

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 13 يوليو, 2009

حاول أمجد إنقاذ زوجته سمر، لكن المحاولة انتهت بتبادل إطلاق نار مع المختطفين، واختطاف سمر مجددا، كما انتهت أحداث الحلقة الماضية بعرض الأطباء على سمر وفرح الاستفادة من أعضاء أمجد لصالح مرضى آخرين.

تحاول سمر شرح الأفكار الخاطئة التي تعتنقها جماعة غدير، خاصة عندما يخبرها أنه سيسافر خارج الوطن، فتؤكد له كيف تدافع عن وطن تهرب منه، ويعرض غدير عليها أن تهرب منه وهو يحاول تشكيكها في حب أمجد لها، فيما يعلم خليل وأمجد بمكان سمر فيقرران اللحاق بها مسرعين لإنقاذها.

يلام بشير من أصدقائه في الحزب على إبلاغه الشرطة عن اختفاء ابنته سمر لتهديد حياته السياسية، بينما تقوم سمر بتوديع غدير قبل سفره، وتعطيه الورقة التي كتبتها أثناء اختطافها بناء على طلبه.

يعود أمجد إلى منزله باكيا ويخبر من في النزل أن سمر ما زالت مختطفة بعد أن اقترب من إنقاذها، ويقوم بجمع أغراضه للهرب من المنزل قبل قدوم الشرطة، لكنه يفاجأ بوجود سمر أمامه، فيحضنها ويقبلها، وترفض سمر إخباره بطريقة رجوعها، بينما يخبر الطبيب سمر مجددا أن حالة الكبد والكلية الخاصة بمجد جيدة جدا ومناسبة للزرع لمرضى آخرين.

يفرح جميع من في النزل في الصباح عندما اكتشفوا عودة سمر، وفي الصباح تحضر والدة سمر وتفاجئها بوجود والدها معها، فتفرح كثيرا بوجودهما، فيخبرها أن والدتها مريضة، فيما تجد سمر الأم والدة الطفل مجد لتكتشف أن مجد لم يجر العملية لعدم وجود كلية مناسبة له، فتحاول التهوين عليها.

يحضر مأمون هدايا لجميلة مما يسبب صدمة لها، لكنها تضطر لقبولها، وتفاجأ جمانة بأن حسين حبيبها القديم أحضر لها هدية، فيما تذهب سمر برفقة والديها إلى المستشفى لفحص والدتها ومعرفة سبب مرضها.

يفاجأ وحيد بكلام مأمون بأن جميلة قبلت هديته، وأنهما سيتزوجان في الصيف مما يسبب غيرته، في الوقت نفسه تقوم جميلة برمي الهدية التي أحضرها لها مأمون لرفضها الزواج.

تدخل فرح إلى والدتها في المستشفى تراقب والدها أمجد وهو على فراش المرض، وتحاول سمر التهوين على ابنتها، وتستمر الأحداث، فهل معرفة سمر بحالة الطفل مجد تجعلها تتخذ قرارها بشأن زوجها أمجد؟ وهل تتمكن سمر وفرح من تجاوز أزمة أمجد معا؟ كل هذا سنعرفه في الحلقة المقبلة.