EN
  • تاريخ النشر: 05 نوفمبر, 2009

الحلقة 3:- بشير يطرد "أمجد" وعائلته.. وسمر تصمم على اللحاق به

بعد أن جاءت فرح إلى والدتها سمر لتخبرها بقصة حياتها، تحكي لها والدتها عن الطريقة التي تعرفت بها بأمجد والورطة التي وضعت نفسها بها عندما حاولت مصالحته على عائلته.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 11 مايو, 2009

بعد أن جاءت فرح إلى والدتها سمر لتخبرها بقصة حياتها، تحكي لها والدتها عن الطريقة التي تعرفت بها بأمجد والورطة التي وضعت نفسها بها عندما حاولت مصالحته على عائلته.

يستمع بشير والد سمر لحديثها مع والدتها عن أمجد، فيطلب بشير من ابنته سمر أن تخبر "أمجد" بموافقته لمقابلة أمجد، مما يثير حيرة سمر من رد فعل والدها، تطلب سمر من ابنتها العودة في اليوم التالي لتكمل، لكن فرح تصرخ في وجهها وهي تلوم والدته على عدم مساعدتها في حياتها المهنية.

يتصل غسان رئيس الجريدة بفرح وهو يطلب منها تسليم المقال في الغد الباكر، مما يثير فزعها، ولكن تتصل بها والدتها سمر وتطلب منها تسمية مقالتها بعنوان "إكليل الوردوتعدها بأن تحكي لها باقي التفاصيل وعلاقتها بجميلة صديقة عمرها.

يقرأ غسان الجزء الذي كتبته فرح فيثير إعجابه، لكنه يطلب منها صورًا للمرأة التي تحكي القصة، لكنها تطلب منه أن تكون المرأة مجهولة لعلمها برفض والدتها للتصوير، تكمل سمر حكايتها مع أمجد عندما تحضر إليها ابنتها، وتعود بذاكرتها إلى الوراء وهي تخبر والدها أن "أمجد" سيزورهم في المساء وشعور أمجد بالفرح بعد أن طلبت منه سمر زيارتهم في المساء.

تكمل سمر حكايتها بزيارة أمجد وعائلته إلى منزلها وطلبهم لزواج سمر من أمجد، لكن "بشير" يخبرهم أن ابنته سمر هي الوحيدة، وأنه يرفض تزويجها لأمجد، كما يطلب من عفيف والد أمجد إبعاد ابنه عن سمر، خاصةً أن "أمجد" له توجهات سياسية ضد الدولة ويتركهم صاعدًا إلى غرفته فيصاب عفيف بنوبةٍ قلبية وتعتذر لهم سمر عن الموقف الذي حدث ويطمئنها أمجد أنهما لن يفترقا.

يقوم بشير بطرد ابنته سمر من المنزل بعد أن صممت على الخروج في الليل فتركض للحاق بأمجد وعائلته وتحضنه وذهابها معه إلى منزل عائلته، ويحاول أمجد البحث عن حل ليجدا منزلاً لهما، وتتوقف سمر عن حكايتها لفرح وهي تطلب منها الاعتماد على خيالها في كتابة بعض المقاطع مع الاحتفاظ بالقصة الأساسية.

وتستمر الأحداث، فهل تتزوج سمر بالفعل من أمجد وتعصي أوامر والدها؟ أم يحاول بشير والدها التدخل لمنعها من ذلك؟ وهل يستعين بشير بالشرطة ويتهم "عفيف" وابنه "أمجد" بخطف ابنته سمر؟ وهل يتمكن أمجد وسمر من الحياة معًا وتحمل مسئولية الزواج معًا وتحدي العقبات؟ كل هذا سنعرفه الحلقة المقبلة.