EN
  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2009

الحلقة 24.. ذكرى أمجد تثير بكاء سمر.. وفرح تقرر الزواج من حسن

ذهبت حنان إلى منزل عماد لمقابلة والدته، لكن المقابلة لم تسر على خير ما يرام، لكن عماد أظهر تمسكًا كبيرًا بحبه لها، وانتهت أحداث الحلقة على رغبة سمر الأم في مناقشة ابنتها عن قرارتها المتهورة، وهي تؤكد عليها ضرورة التفكير قبل اتخاذ أي قرار.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 09 يونيو, 2009

ذهبت حنان إلى منزل عماد لمقابلة والدته، لكن المقابلة لم تسر على خير ما يرام، لكن عماد أظهر تمسكًا كبيرًا بحبه لها، وانتهت أحداث الحلقة على رغبة سمر الأم في مناقشة ابنتها عن قرارتها المتهورة، وهي تؤكد عليها ضرورة التفكير قبل اتخاذ أي قرار.

يذهب بعض أصدقاء بشير إلى مصنعه لزيارته ويتحدثان عن الانتخابات والفوضى التي تعم أنقرة، فيطلبون منه زيارة أنقرة والمشاركة مع الحزب والنشاط السياسي، ويطلبون منه ترشيح نفسه للانتخابات، فيما يحدث شجار في صالة التحرير عندما يقوم غسان بتوزيع المهام التحريرية على الصحفيين، وتستمر إحدى الصحفيات برمق فرح بنظرات حقد لتفوقها الواضح.

يذهب حسن إلى فرح في المجلة، ويريها المنزل الجديد الذي استأجره فيثير إعجابها بوجود البحر أمامه، بينما تذهب لاما والدة سمر إلى زوجها بشير فيخبرها أنه سيترشح لمنصب النائب، فتدعو له بالتوفيق، فتخبره أنها ستتأخر عن المنزل لحضور حفل طهور كينان حفيد سونيا.

تقرر سمر تسمية المطعم باسم "طاولة السلطان" لتفض الخلافات التي نشأت بين جمانة وخديجة حول اسمه، وتحضر إليهن لاما لتأخذهن إلى النزل استعدادًا لحفل الطهور، من ناحيةٍ أخرى تلوم سمر ابنتها فرح على عدم التزامها بمواعيدها، فتخبرها فرح أنها قررت الزواج من حسن، مما يثير ضيق سمر وتتهمها بالتسرع، وبعد أن تغلق الهاتف تتهم فرح والدها سرًّا أنه لا يفهم حياة الجيل العصري.

تطلب عائشة من زوجها رضوان ألا يذكر اسم صديقه أمجد أمام سمر عندما تحضر لزيارتهم حتى لا يذكرها بزوجها الراحل، ويجتمع الأصدقاء وهم يتذكرون حياتهم الماضية، ويتحدثون عن مساوئ شباب الجيل الجديد، ولكن يذكر أحد الحضور اسم أمجد دون قصد، مما يثير حزن سمر وبكائها فترحل تاركةً أصدقاءها.

تعود سمر بذكرياتها إلى حفل طهور كينان والسعادة التي كان يعيش فيها الجميع واجتماع شمل جد كينان بصديقه القديم حليم، وتستمر الأحداث، فهل تستطيع سمر تجاوز حزنها مرةً أخرى والعودة من الماضي؟ وهل تتمكن سمر من إقناع ابنتها فرح بالتريث في قرار زواجها من حسن؟ من ناحية أخرى، هل يتمكن حسن من تجاوز مشكلاته النفسية؟ كل هذا سنعرفه الحلقة المقبلة.