EN
  • تاريخ النشر: 06 فبراير, 2009

الحلقة 19.. بشير يعيد إبراهيم للعمل.. وأمجد يفاجأ بصوت معذبه

بعد أن علمت سمر مصادفة من جميلة أن إبراهيم تم طرده من العمل وأن جمانة تعمل خادمة في المنازل شعرت بالحزن من أجلهما وذهبت إلى والدها في المصنع وهي تطلب منه إعادة تعيين إبراهيم مرة أخرى وتذكره أنها تحبه دائما.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 19

تاريخ الحلقة 02 يونيو, 2009

بعد أن علمت سمر مصادفة من جميلة أن إبراهيم تم طرده من العمل وأن جمانة تعمل خادمة في المنازل شعرت بالحزن من أجلهما وذهبت إلى والدها في المصنع وهي تطلب منه إعادة تعيين إبراهيم مرة أخرى وتذكره أنها تحبه دائما.

تقوم سمر الأم بتغيير قصة شعرها ونظام الملابس الخاص بها وهي تشعر بالسعادة، ثم تذهب لشراء آلة كتابة لتكمل قصة "إكليل الورد" لابنتها، من ناحية أخرى تعود سمر إلى النزل وتقوم بإكمال كتابة مذكراتها وهي تنظر إلى أوراق الأشجار المتساقطة، فتدخل عليها سونيا وتعلمها كيفية إشعال النار استعدادا لقدوم فصل الشتاء، ولكن يقطع رنين الهاتف حديثهما لتكتشف سونيا اتصال ابنتها سلمى وتخبرها أنها ستعود إلى تركيا فتفرح سونيا كثيرا لقدوم ابنتها.

يتصل بشير والد سمر بالمنزل ويطلب من سونيا إخبار سمر بأن يعود إبراهيم إلى عمله فتنادي سمر عليهم وتخبرهم بعودته إلى العمل، فيتوسل إبراهيم إلى سمر أن تسامحه، لكنها تخبره باكية أنها ساعدته من أجل جميلة وجمانة، لكنها لا تتمكن من مسامحته بسبب ما حدث لأمجد في السجن، فتخرج جميع السيدات لمواساتها.

وتُخرج سمر بعض الذهب الذي تملكه وتخبر جمانة وسونيا وجميلة أنها ستبيع الذهب لتأجير مطعم وافتتاحه وتعطيها جمانة المال الذي كسبته من العمل، بينما يحضر أحد الزبائن يُدعى يوسف وزوجته إلى محل أمجد وعندما يسمع أمجد صوته يتذكر أنه سمعه في السجن أثناء تعرضه للتعذيب له فيغافله أمجد ويأخذ أوراقًا من جيبه، ويعطيه يوسف رقم هاتف العمل ليتصل به عندما يحضر بضاعة جديدة.

ولا يكتفي أمجد بذلك ولكنه يقرر السير خلف يوسف وزوجته، لكنه يفقدهما وسط زحام الشوارع، من ناحية أخرى تذهب سمر والسيدات إلى المحل فيوافق صاحب المحل على تأجيره لهن.

ويقترح حسن على فرح أن يُتما إجراءات زواجهما، وعندما يصطحبها إلى منزل والدتها سمر تفاجأ بالتغيير الذي قامت به سمر التي تطلب من فرح أن تساعدها لتحويل مقال "إكليل الورد" إلى رواية كاملة.

وتستمر الأحداث فما هدف أمجد من مراقبة يوسف؟ وهل يكتشف يوسف مراقبة أمجد له؟ وما الأوراق التي أخذها أمجد من يوسف دون أن يدري؟ من ناحية أخرى، بعد أن اشترت سمر محلا جديدا هل تتمكن من مساعدة السيدات في النزل والعمل به؟ وما العقبات التي ستواجهها؟.. كل هذا سنعرفه خلال الحلقات المقبلة.