EN
  • تاريخ النشر: 09 يوليو, 2013

الدكتور عمار علي حسن يفند أسباب بيان القوات المسلحة

د. عمار علي حسن

د. عمار علي حسن

في إطار تعليقه على بيان القوات المسلحة الذي صدر اليوم، قال الدكتور عمار علي حسن الباحث في العلوم السياسية- إن البيان يرد بطريقة فيها قدر من الانضباط على الجدل الدائر على البنية العليا في السياسة، أي القوى السياسية والأحزاب حول قضية الإعلان الدستوري وتشكيل الحكومة، وطريقة التعامل مع السلطة التي سقطت.

في إطار تعليقه على بيان القوات المسلحة الذي صدر اليوم، قال الدكتور عمار علي حسن الباحث في العلوم السياسية- إن البيان يرد بطريقة فيها قدر من الانضباط على الجدل الدائر على البنية العليا في السياسة، أي القوى السياسية والأحزاب حول قضية الإعلان الدستوري وتشكيل الحكومة، وطريقة التعامل مع السلطة التي سقطت.

وأضاف الدكتور عمار لـMBC مصر: "البيان يتحدث إلى العناصر المؤثرة، يريد أن يقول إن الظرف حرج، ولوقت قصير، ونريد أن نقدم تصورا ونسوقه للداخل والخارج، أن رئيس المحكمة الدستورية تسلم السلطة بناء على إرادة الشعب، وأيضا للعالم الخارجي الذي يضغط على الجيش من أجل أن يضع خارطة طريق محددة. وأن الإجراءات التي تم اتخاذها ضرورية".

وتابع: "أيضا البيان يوجه رسالة لكل القوى السياسية بما فيها الإخوان بعدم تجاوز حد الصواب إما لأنانية أو تعصب، البعض في تعصبه لرأيه، والبعض لبحثه عن أمجاد، أحيانا ينسى الوطن في هذا الظرف. كما يربط البيان بشهر رمضان، استغلالا للطبيعة الدينية لهذا الشهر الفضيل، بالصوم عن شهوة السلطة والتعصب، كما يحمل رسالة تحذيرية للإخوان بألا تخرج عن إرادة الأمة، ولحزب النور بأن يكف عن مناوراته ورفضه لبعض بنود البيان الأول".