EN
  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2013

وليد الحداد: الإخوان هم ضحية العنف.. والفلول يتخفون في المظاهرات المعارضة

وليد الحداد

وليد الحداد

قال وليد الحداد -منسق العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة- إن جماعة الإخوان المسلمين هم ضحية العنف، وإن أغلب الضحايا تابعون للتيار للجماعة، مشيرا إلى أنهم قتلوا وهم يدافعون عن المقرات كي لا تحترق.

  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2013

وليد الحداد: الإخوان هم ضحية العنف.. والفلول يتخفون في المظاهرات المعارضة

قال وليد الحداد -منسق العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة- إن جماعة الإخوان المسلمين هم ضحية العنف، وإن أغلب الضحايا تابعون للتيار للجماعة، مشيرا إلى أنهم قتلوا وهم يدافعون عن المقرات كي لا تحترق.

وأضاف الحداد خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة": "هل يترك شباب الإخوان المقرات لكي يتم حرقها؟.. إذا كان الإخوان بهذه القوة التي يصورها البعض فلن يمارس ضدهم هذا العنف، هناك طرف يستخدم العنف ويلصق الاتهامات للجميع، والمعارضة لم تستطع أن تخرج في الإطار السلمي، لأن يديها ارتبطت بالدم".

وتابع: "ربما لا تكون المعارضة هي التي تمارس العنف فعليا، ولكنهم وضعوا أيديهم في أيدي من من ينتهجون العنف، وبالتالي لم يستطيعوا الرجوع، ولا السيطرة على الشارع، جبهة الإنقاذ وتمرد تعطي الحزب الوطني الستار، ولم أسمع منهم تبرؤا من هذا العنف".

وحذر الحداد من فلول الحزب الوطني، وقال: "الفلول يتخفون في المظاهرات المعارضة، وهدفها القضاء على حكم الإخوان ثم القضاء على رموز المعارضة واحدا تلو الآخر ليعود النظام القديم بعد ذلك في شكل جديد".