EN
  • تاريخ النشر: 29 يونيو, 2013

أستاذ علوم سياسية يتوقع "ثورة مضادة" غدا

مظاهرات

مظاهرات

أكد الدكتور عصام عبد الشافي أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية أن تطورات الأوضاع في مصر تؤكد أن هناك خلل في إدارة الأزمات.

أكد الدكتور عصام عبد الشافي أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية أن تطورات  الأوضاع في مصر تؤكد أن هناك خلل في إدارة الأزمات.

وقال أن كل الأطراف السياسية مدانة والكل يتحمل المسئولية، وأرجع الأمر أنه إذا كان الكل يسعى أن يكون مسئولا فالكل مسئول عما يحدث الآن، وأوضح أن ما يحدث في الشارع خارج عن سيطرة أي تيار سياسي أو ديني.

وشدد على أن الكل يسعى للحفاظ على مصلحته الشخصية بدلا من الاحتكام للآليات الديمقراطية، وأن الجميع يسعى للحشد لإثبات صحة وجهة نظرة. وتوقع أن ما يحدث غدا هو "ثورة مضادة" وليس ثورة بسبب حالة الانقسام السياسي والديني بين المواطنين.

وقال "نحن نشهد كل من قامت الثورة ضدهم، بسبب الفتن الطائفية الحادثة بين الناس، والجميع مسئول عما يحدث".