EN
  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2013

جنرال موتورز وهوندا تدشنان سيارات تعمل بالهيدروجين

Honda

قررت شركتا جنرال موتورز وهوندا التعاون في مجال تكنولوجيا الجيل المقبل من خلايا وقود الهيدروجين، الأمر الذي يراه خبراء الصناعة رداً على انخفاض مبيعات السيارات الكهربائية

قررت شركتا جنرال موتورز وهوندا التعاون في مجال تكنولوجيا الجيل المقبل من خلايا وقود الهيدروجين، الأمر الذي يراه خبراء الصناعة رداً على انخفاض مبيعات السيارات الكهربائية.

ويجري حالياً مهندسو الشركتين أبحاثاً ويعدون تصميمات لسيارات تعمل بخلايا وقود الهيدروجين بهدف الخروج بتكنولوجيا تجدد الاهتمام بهذه السيارات بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وأجرت الشركتان محادثات بشأن السيارات العاملة بخلايا الوقود منذ عقود، بيد أن الجدوى الاقتصادية كانت عائقاً بسبب ارتفاع التكلفة ومشكلات البنية التحتية مثل عدم وجود محطات للتزود بالوقود.

ولا تخلف السيارات العاملة بخلايا الوقود أي انبعاثات، فهي تعمل بطاقة ناجمة عن تفاعل كيميائي تنتج بخاراً مائياً ولا تحتاج إلى بطاريات ثقيلة مثل تلك الموجودة في السيارات الكهربائية.

كما تعمل شركة بي إم دبليو الألمانية لتصنيع السيارات مع شركة تويوتا اليابانية لإنتاج سيارة اقتصادية تعمل بخلايا الوقود بحلول عام 2015، وبدأت شركات دايملر وفورد ونيسان مشروعات مماثلة.

وتعمل عشرات الحافلات التي تدار بخلايا الوقود في أنحاء العالم باستخدام تكنولوجيا رائدتها مرسيدس بنز. ومع هذا، فإن هذه الحافلات باهظة الثمن وتحتاج في أغلب الأحيان إلى دعم مالي كبير من قبل حكومات حريصة على تشجيع مركبات صديقة للبيئة.