EN
  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2012

الحلقة 170: "التركيز والإفراط في الحركة" أخطر الأمراض التي تهدد الأزواج

ما هي أبرز أعراض التركيز والإفراط في الحركة

ما هي أبرز أعراض التركيز والإفراط في الحركة

الأبحاث الطبية كشفت عن مرض "التركيز والإفراط في الحركة" الذي يهدد الحياة الزوجية لأكثر من 8 ملايين حول العالم، وعادة ما يأتي المرض بسبب ضغوط الحياة اليومية، والإفراط في ساعات العمل.

  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2012

الحلقة 170: "التركيز والإفراط في الحركة" أخطر الأمراض التي تهدد الأزواج

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 170

تاريخ الحلقة 08 مايو, 2012

8 ملايين حول العالم يعانون من عدم استقرار حياتهم الزوجية، بسبب المشكلات العديدة، ما قد يؤدي بصورة كبيرة إلى إنهاء الزواج، وإصابة المجتمع بالتفكك الأسري.

DR OZ كشف عن مرض يسمى "نقص التركيز والإفراط في الحركةوهو المتهم الأول وراء المشكلات الزوجية، ولكن الملايين لا يعرفون أسباب أو عوارض ذلك المرض الخطير.

الطبيب "هالويل" كشف خلال الحلقة 170 عن تعرضه لهذا المرض الخطير، ولكنه تمكن من تشخيص حالته في البداية، لتهدأ حياته الزوجية مجددا.

وحدد "هالويل" 4 تحذيرات التي تكشف عن الإصابة بالمرض، أولها "إلهاء الشريك أثناء الحديث" حيث يقوم الزوج بالحديث في موضوع مختلف عن نظيره الذي تتحدث حوله زوجته.

أما الثاني فهو "الشريك غير المرتب في أغراضه" وهي مشكلة يقول عنها "هالويل" إن جميع الزوجات تعاني منها بسبب عدم اهتمام الزوج بترتيب منزله وإهماله بشده.

"سوء إدارة الأعمال" تلك هي العرض الثالث؛ حيث يقوم الزوج بتفضيل العمل عن منزله، وأحيانا يتغلب عليه الكسل ليحاول أن يقوم بجميع الأشياء في وقت واحد.

أما العرض الرابع فهو "لا يمكن الاعتماد على الزوج في كثير من الأمورويتضح ذلك من خلال شراء مستلزمات المنزل؛ حيث يقوم الأزواج بشراء أغراض غير التي تريدها الزوجة.