EN
  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2012

أعشاب بحرية خارقة تزود الجسم بالطاقة والشباب

دكتور ماوشينج ناي يكشف عن أهمية الأعشاب البحرية

دكتور ماوشينج ناي يكشف عن أهمية الأعشاب البحرية

"نوري، واكامي، كامبو".. ثلاثة أعشاب بحرية ينصح الدكتور الصيني "ناي" يتناولها من أجل إعطاء الجسم مزيدا من الطاقة والحيوية، بالإضافة إلى إطالة العمر من خلال التصدي لكثير من الأمراض.

  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2012

أعشاب بحرية خارقة تزود الجسم بالطاقة والشباب

كشف الطبيب الأمريكي الشهير DR OZ عن أهمية تناول الأعشاب البحرية كغذاء بصورة مستمرة، خاصة وأنه يساعد على الوقاية من كثير من الأمراض، أبرزها ارتفاع نسبة الكولسترول وضغط الدم.

جاء حديث OZ خلال استضافته لخبير الطب البديل دكتور "ماوشينج نايالذي أكد على أهمية الأعشاب البحرية، معتبرا أن سر تمتع سكان جزيرة "أوكيناوا" بالشباب والحيوية واجتياز كثير منهم حاجز المائة هو تناولهم الأعشاب البحرية بصورة مستمرة.

وقال "ناي" إن هناك أكثر من 20 نوعا من الطحالب والأعشاب البحرية يمكن تناولها كطعام، مؤكدا أن تلك الأعشاب معروفة على مستوى العالمي، وتحديدا في اسكتلندا وأيرلندا.

وعن أشهر الأعشاب البحرية التي يمكن تناولها كطعام، قال خبير الطب البديل، إن هناك ثلاثة أنواع يمكن تناولها كغذاء أو إدخالها في الوجبات الغذائية اليومية.

وقال "ناي" إن أعشاب "نوري" هي الأشهر وهي تحتوي على "أوميجا 3" التي تساعد على الحفاظ على نضارة البشرة والجلد.

أما النوع الثاني من الأعشاب -والذي نصح خبير الطب البديل بتناولها- هو "واكامي" أو كما يطلق عليها "عشبة المرأة البحرية" لأنها تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم والمغنيسوم، ويمكن تناوله بمفرده أو ضمن طبق السلطة.

وحول النوع الأخير من الأعشاب، قال "ماوشنج ناي" إنه يعرف باسم الـــــ"كامبو" والذي يساعد على تقوية عملية التمثيل الغذائي، كما يحتوي على مادة اليود البحري.