EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2017

أستراليا تهزم الإمارات وتقلص فرصتها في التأهل المباشر إلى المونديال

الإمارات و أستراليا

رصيد الإمارات يتجمد عند النقطة التاسعة

  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2017

أستراليا تهزم الإمارات وتقلص فرصتها في التأهل المباشر إلى المونديال

(سيدني - د ب أ)  تقلصت أمال المنتخب الإماراتي بشكل كبير في التأهل المباشر إلى نهائيات كأس العالم 2018 لكرة القدم بروسيا ، بعدما خسر أمام مضيفه الأسترالي صفر / 2 اليوم الثلاثاء في الجولة السابعة من مباريات المجموعة الثانية بالمرحلة الأخيرة من التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال.

وسجل جاكسون ايرفين هدف التقدم لأستراليا بعد خمس دقائق فقط من بداية المباراة ثم أضاف زميله ماثيو ليكي الهدف الثاني في الدقيقة 78 .

وأنعش الانتصار أمال المنتخب الأسترالي في التأهل المباشر إلى النهائيات ، حيث رفع رصيده إلى 13 نقطة متساويا مع كل من منتخبي السعودية واليابان.

أما المنتخب الإماراتي ، فقد تجمد رصيده عند تسع نقاط في المركز الرابع لتتراجع فرصته بشكل كبير في التأهل المباشر ، وربما باتت أماله معلقة على إحراز المركز الثالث والتأهل من خلال الملحق الفاصل.

ويتأهل الأول والثاني من كل من المجموعتين إلى النهائيات مباشرة ، بينما يلتقي صاحبا المركز الثالث في المجموعتين مع بعضهما البعض في ملحق فاصل ، ويتنافس الفائز منهما على بطاقة التأهل للمونديال ، مع صاحب المركز الرابع في تصفيات الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي).

وعلى ملعب استاد "سيدني" ، قدم المنتخب الأسترالي بداية قوية في المباراة أملا في تسجيل هدف مبكر بيطمئن بها جماهيره ويربك به حسابات الضيوف.

وسرعان ما ترجم المنتخب الأسترالي تفوقه الهجومي في الدقائق الأولى حيث افتتح التسجيل في الدقيقة السادسة ، عندما ارتقى جاكسون ايرفين لكرة من ضربة ركنية وأسكنها الشباك معلنا تقدم أستراليا 1 / صفر.

وكاد المنتخب الأسترالي أن يعزز تقدمه بعدها بأقل من دقيقتين عن طريق ماثيو ليكي لكن الكرة اصطدمت بالشباك من الخارج ، وكثف الفريق الأسترالي تركيزه على الاستحواذ على الكرة لهز ثقة منافسه.

لكن لم تمر سوى دقائق قليلة بعدها حتى دخل المنتخب الإماراتي في أجواء المباراة ، وكاد أن يتعادل عن طريق عمر عبد الرحمن في الدقيقة 18 لكن حارس المرمى الأسترالي ماثيو رايان تصدى للكرة ببراعة.

وواصل المنتخب الإماراتي الهجوم بكثافة بحثا عن التعادل وحاول إيجاد الفرصة من خلال الهفوات الدفاعية لأصحاب الأرض لكن محاولاته باءت بالفشل.

وفي الدقائق الأخيرة من الشوط الأول ، انتقلت الدفة الهجومية للمنتخب الأسترالي من جديد وقدم محاولات جادة لتعزيز تقدمه عن طريق ايرفين وجيمس ترويسي لكن محاولاته لم تسفر عن جديد لينهي الشوط الأول متقدما 1 / صفر.

ولم يختلف الحال كثيرا في بداية الشوط الثاني ، حيث بدأ المنتخب الأسترالي مهاجما وهدد المرمى الإماراتي في الدقيقة 48 وسط ارتباك في منطقة الجزاء لكن الحارس علي خصيف تصدى للكرة بثبات.

وفي الدقيقة 52 ، تلقى علي مبخوت تمريرة طولية وانطلق ليستخلص الكرة التي سقطت من يد الحارس الأسترالي ويسكنها الشباك لكن حامل الراية كان وقتها قد أشار إلى وجود تسلل.

ودفع مهدي علي المدير الفني للمنتخب الإماراتي باللاعب خميس إسماعيل بدلا من أحمد خليل في الدقيقة 55 .

بعدها رفع كل من الفريقين حذره الدفاعي وتراجعت الخطورة على المرميين نسبيا ، وقد اعتمد كل منهما على استغلال أي هفوة دفاعية لمنافسه.

واستمرت المحاولات سجالا بين الفريقين ، حتى ضاعف المنتخب الأسترالي معاناة الضيوف بإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 78 ، حيث تلقى ماثيو ليكي الكرة من ضربة ركنية سددها ترويسي ، وارتقى للكرة ليسكنها برأسه داخل الشباك.

وفي الدقيقة 79 ، دفع المدير الفني مهدي علي بالنجم المخضرم إسماعيل مطر بدلا من وليد عباس.

بعدها تسلل الإحباط إلى بعض عناصر المنتخب الإماراتي وكاد المنتخب الأسترالي أن يضيف الهدف الثالث في الوقت القاتل لكن الدفاع رفض اهتزاز شباكه من جديد ، لتنتهي المباراة بفوز أستراليا 2 / صفر .