EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

الظلم والحرمان والمؤامرة.. عقبات يواجهها "الدبور"

الظلم والحرمان والمؤامرة.. ثلاث عقبات تواجه الشاب خطاب الشهير بالدبور -والذي يجسد دوره الفنان سامر المصري- عليه التصدي لها للعيش حياة كريمة بعد وفاة والده تاركًا له إرثًا ضخمًا لم يتمكن من الحصول على نسبة منه تؤمن له مستقبله.

الظلم والحرمان والمؤامرة.. ثلاث عقبات تواجه الشاب خطاب الشهير بالدبور -والذي يجسد دوره الفنان سامر المصري- عليه التصدي لها للعيش حياة كريمة بعد وفاة والده تاركًا له إرثًا ضخمًا لم يتمكن من الحصول على نسبة منه تؤمن له مستقبله.

بمجرد وفاة الوالد تحركت زوجته عزيزة -والتي تجسد دورها الفنانة ليليا الأطرش- للاستيلاء على إرث زوجها المتوفى، وتأمين مستقبل أولادها الثلاث؛ الأمر الذي أغضب الدبور كثيرًا وأشعره بمدى الظلم الواقع على كاهليه.

ويعرض مسلسل "الدبور" يوميًّا في تمام الساعة 19.00 بتوقيت السعودية، 16.00 بتوقيت جرينتش، عدا يومي الخميس والجمعة على MBC1.

ظلم واضح تعرض له الشاب المكافح خطاب، الذي يلقبه أهالي الحارة الدمشقية "الدبور" لقوة بنايه، بمجرد وفاة والده؛ ما جعله يقرر الانتقام من أولاد زوجة والده، دون مراعاة صلة الدم بينهم.

الحرمان هو الآخر فتك بجسد الدبور، بعد أن ظل قرابة عمره يعيش فوق سطح منزله ويقتات من تربية الحمام والطيور.

حرمان الدبور من ملذات الحياة جعله ينظر متفائلاً إلى المستقبل؛ وذلك بعد علمه أن والدته الراحلة تركت له إرثًا كبيرًا يوفر له حياة كريمة، لكن نظرته انتابتها الكثير من السراب.

كما تعرض الدبور لمؤامرة من جانب زوجة والدة المتسلطة، التي أعدت الكثير من الخطط الشيطانية التي تمكنها من الاستيلاء على إرث الشاب اليتيم؛ وذلك بواسطة التزوير في الحجج الرسمية.

ترى أيتمكن الدبور من اجتياز العقبات الثلاثة للعيش حياة كريمة؟ أم سيظل يعاني من تسلط زوجة أبيه؟