EN
  • تاريخ النشر: 01 مارس, 2011

الحلقة 30: أبو سعدو يمر بصدمة بعد افتضاح أمر ابنته

الصدمة تسيطر على "أبو سعدو" بعدما أخبره الشرطي أبو فخري (زهير عبد الكريم) بأن إعادة تشريح جثة ابنته أثبتت أنها لم تكن بكرا، وهنا ثار "أبو سعدو" وذهب إلى زوجته وحملها المسؤولية.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 30

تاريخ الحلقة 02 مارس, 2011

الصدمة تسيطر على "أبو سعدو" بعدما أخبره الشرطي أبو فخري (زهير عبد الكريم) بأن إعادة تشريح جثة ابنته أثبتت أنها لم تكن بكرا، وهنا ثار "أبو سعدو" وذهب إلى زوجته وحملها المسؤولية.

وخلال الحلقة 30 تطورت الأحداث بين خطاب (سامر المصري) وأشقائه بعد المشادات التي دارت بينهما على إرث أبيهم، ورغم ذلك يعتزم الدبور عدم طرد إخوته غير الأشقاء من المنزل.

في المقابل، اعترفت عزيزة (سحر فوزي) لأبنائها بأن البيت والحمام اللذين كانا يمتلكهما أبوهم ليسا من حقهم، لأنهما من إرث خطاب وأمه، وهنا ثار الأبناء على أمهم وأخبروها بأن من الأجدر بها أن تقول لهم الحقيقة، حتى لا يدخلوا في مشادات مع أخيهم غير الشقيق.

وفي تطور جديد، طالب "خطاب" أبو شكري بترك المطحنة، وتسليمه كل الدفاتر الخاصة بالحسابات؛ إلا أن الأخير تردد، في شكل بدا فيه خوفه من افتضاح أمره وسرقته حسابات المطحنة وسرقة أولاد شقيقته.