EN
  • تاريخ النشر: 11 يوليو, 2013

نشوى مصطفى تحصل على "مصاصة" مقابل 5000 جنيه في "كاش تاكسي"

استوقف شبان "كاش تاكسي" دون أن يعلما بأن الحظ ينتظرهما، كانت الفنانة نشوى مصطفي على مقعد القيادة تحاول إخفاء وجهها حتى لا يكتشف هويتها الشبان.

استوقف شبان "كاش تاكسي" دون أن يعلما بأن الحظ ينتظرهما، كانت الفنانة نشوى مصطفي على مقعد القيادة تحاول إخفاء وجهها حتى لا يكتشف هويتها الشبان.

في رحلة أقل من 10 دقائق سألت الفنانة نشوى مصطفى الشبان مجموعة من الأسئلة كان من ضمنها من المطرب الذي غنى أغنية "أنا مهما كبرت صغيرو "ما هي بلد جحاوهو الفيلم الذي كان فيها الفنان الراحل علاء ولي الدين عسكري على الحدود.

أما أصعب الأسئلة التي واجهتهما هو " من هو الملك الذي تنازل عن عرشه لأجل حبيبته؟" وحاول الشبان الاستعانة بصديق لهم لكن الإجابة التي ساعدهم بها كانت خاطئة، بينما كان إدوارد الثامن هو الجواب الصحيح. 

وفي ثلاث مراحل من الأسئلة تمكن الشبان من حصد مبلغ قدره 5000 جنيه وهو في فرحة عارمة، فما كان أحدهما يتوقع أن يركب تاكسي ويوصله إلى المكان الذي يقصده دون مقابل بل ويفوز بـ 5000 جنيه.

وعندما تسلم أحدهما المبلغ أخرج من حقيبته قطعة من الحلوى "مصاصة" ليهديها للفنانة نشوى مصطفى وكانت هى أغلى "مصاصة" في حياتها فقد دفعت في مقابلها 5000 جنيه.