EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2013

الحلقة 2: مايكل يتقمص شخصية تاجر أسلحة من أجل إرضاء ضميره

بعد أن ذاق مايكل ويستن معنى أن يطرد شخص من عمله ، قرر أن يساعد "جيسي باتلر" الرجل الذي يعمل في مكتب الاستخبارات المضادة ، وبعد أن نجح مايكل في الولوج إلى حاسبه والحصول على معلومات من دون أن يدري ، قررت إدارة المخابرات فصله من عمله.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 2

تاريخ الحلقة 12 سبتمبر, 2013

بعد أن ذاق مايكل ويستن معنى أن يطرد شخص من عمله ، قرر أن يساعد "جيسي باتلر" الرجل الذي يعمل في مكتب الاستخبارات المضادة ، وبعد أن نجح مايكل في الولوج إلى حاسبه والحصول على معلومات من دون أن يدري ، قررت إدارة المخابرات فصله من عمله.

لذا قرر مايكل أن يؤجل كافة المهام التي هو مكلف بها ويقوم بإنقاذ مستقبله ، خاصة وأن أحد زعماء العصابات الآسيويين كان يطارده للحصول على معلومات مهمة منه. وأيضاً "فون" شريك مايكل الجديد يريد معلومات تتعلق بعمل جيسي.

إذن يصبح "جيسي" الهدف الوحيد للثلاثة ، لكن كل ما يريده مايكل هو إنقاذه ، وبمراقبة هاتف جيسي يستقبل مكالمة من أحد الأشخاص ، يقول له فيها أنه يعرف من أوقع به ، لكنه لا يستطيع أن يتكلم لأن الهاتف مراقب ، يذهب جيسي لمقابلته ، لكنه يكتشف أنه قد وقع في فخ ، وأن هذا الرجل قد وشى به إلى زعيم العصابات الآسيوي.

بعدها يعثر عليه مايكل مختبئاً في أحد الأماكن المهجورة ، وينجح في أن يكسب ثقته بالفعل ، لكنه ما يلبث أن يحاول أن يعرف منه ماذا يخطط حتى يهرب من المافيا التي تطارده ، إلى أن مايكل لديه فكرة عبقرية..

يتنكر مايكل في شخصية تاجر أسلحة وسيط ، يريد أن يحصل على جيسي ، ويذهب إلى "كان" ليقنعه أن يتعاون معه للحصول على جيسي ، لكن كان لا يقتنع ، لكن مايكل يؤمن من داخله أن هذا الرجل سيتكلم لأنه لا يملك طريق آخر سوى هذا ، وبالفعل يمر الوقت ويتحدث "كان" معه حول "جيسي" ، حينها تبدأ الخطة التي يريد مايكل من خلالها وضع  "كان" في السجن ، ومن ثم التعرف على المعلومات التي يخفيها عنه جيسي.

وتنجح خطة مايكل في الإيقاع بـ"كان" في السجن ، لكن أمراً غريباً يحدث عندما يختفي جيسي فجأة ، ولا يعرف أحد إلى أين ذهب؟ ، ومن ثم يتلقى مايكل مكالمة هاتفية من "كان" يخبره فيها أنه خرج من السجن وأصبح حراً ، لأنه أسدى معروفاً من قبل لبعض رجال البوليس ، أما المفاجأة الأكبر فهي أنه استطاع أن يحصل على جيسي الذي شعر بالأمان وذهب إلى منزله ، لكنه لم يكن يعلم أن "كان" مستمر في مراقبته.

يتعرض جيسي لتعذيب شديد ، ويأتي إليه مايكل ، وعن طريق خدعة عبقرية ، يستطيع مايكل أن يوقع بين زعيم المافيا وأقرب مساعديه اللذان يطلقان النار على بعضهما البعض.