EN
  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2011

مخاطرًا بحياته بالصور.. بوكريم يلجأ إلى حيلة نور الشريف لإعالة أسرته

سعد الفرج نجم مسلسل "بوكريم برقبته سبع حريم" الذي تعرضه MBC1 يوميًّا في رمضان في تمام الساعة 21:30 بتوقيت السعودية؛ لجأ إلى حيلة النجم نور الشريف في فيلم دم الغزال من أجل توفير سماعة طبية لابنته.

سعد الفرج نجم مسلسل "بوكريم برقبته سبع حريم" الذي تعرضه MBC1 يوميًّا في رمضان في تمام الساعة 21:30 بتوقيت السعودية؛ لجأ إلى حيلة النجم نور الشريف في فيلم دم الغزال من أجل توفير سماعة طبية لابنته.

ففي فيلم "دم الغزالكان المواطن الفقير والعشوائي "عليش" الذي قام بدوره نور الشريف؛ ينتظر في إشارات المرور ويختار "فريسته" أو زبونته فيقف أمام سيارتها لتصدمه؛ وذلك لتعطف عليه صاحبة السيارة بإعطائه أموالاً يعيش بها. وفي مرة مات عليش حين خانه تقديره وكانت صدمة السيارة شديدة للغاية؛ فالفقر الذي يعاني منه جعله يلجأ إلى هذه الحيلة.

وفي الحلقة الثالثة من مسلسلنا "بوكريم برقبته سبع حريمآدم "بوكريم" الذي يجسده على الشاشة القدير "سعد الفرج"؛ اضطر إلى إيهام فتاة ثرية بأنها صدمته بسيارتها أثناء رجوعها إلى الخلف كي تعطيه ثمن السماعة الطبية التي أراد أن يشتريَها لابنته فيروزة بعد أن سقطت منها. وبالفعل نجح في حيلته وأعطته السيدة مبلغًا من المال استطاع به أن يشتريَ السماعة لفيروزة، وكان الثمن أن أدميت قدماه مقابل إرضاء ابنته.

وكانت فيروزة "فاطمة الصفي" وجوهرة "شجون الهاجري" اضطرتا إلى التنكر في زى بائعَيْن هنديَّيْن، العمل في سوق معظم زبائنه من الهنود، والتعرض للإهانة من زبائنهما، لدرجة أن فيروزة هربت من كلب كان شباب سيطلقونه عليها بعد أن باعت لهم أشرطة فيديو غير صالحة. هذا الأمر جعل فيروزة تكشف للشباب حقيقتها، وأنها فتاة لا شاب كما يظنون حتى يتركوها. وأثناء كشفها شعرها سقطت منها سماعتها الطبية سهوًا.

ولأن ثمن السماعة الطبية الجيدة 150 دينارًا، ولأن بوكريم لم يستطع شراء سماعة بديلة لابنته لأنه لا يملك سوى 10 دنانير؛ اضطره فقره إلى حيلة نور الشريف في دم الغزال.

مسلسل "بوكريم برقبته سبع حريم" تراجيديا اجتماعية تدور حول شخصية رجل مسن فقير يعمل حمالاً في السوق ويشتهر بأمانته؛ يجد نفسه مثقلاً بمسؤولية بناته السبعة بعد أن طلق زوجته بناءً على رغبتها.

ويتطرَّق العمل إلى قضايا أغفلت الدراما الخليجية الغوص فيها، لا سيما تناوله طبقة اجتماعية لم تتناولها الدراما الخليجية بوضوح من قبل، وهي تلك الموجودة عند مستوى الفقر.

وعلى الرغم من أن الأسماء التي أطلقها بوكريم على بناته السبعة أسماء 7 أحجار كريمة: "ألماظة، ومرجانة، وفيروزة، وجوهرة، وذهبة، وياقوتة، وكهرمانة"- فإن هذه الأحجار التي يفترض أنها سبب لكثرة المال، تعاني من الفقر الشديد الذي يُسقط الدمع في أحيان.

المسلسل ألَّفته الكاتبة هبة مشاري حمادة، وأخرجه منير الزعبي، ومن إنتاج شركة باسم عبد الأمير. ويضم نخبة من نجوم الخليج؛ على رأسهم الفنان سعد الفرج، والفنانة شجون الهاجري، وإلهام الفضالة، ولمياء طارق، وهبة الدري، وبثينة الرئيسي، وفاطمة الصفي، وأسامة المزيعل، وطلال باسم، وجاسم الجاسم.