EN
  • تاريخ النشر: 31 ديسمبر, 2012

رفض الاستعانة بتجارب هوليوود إبراهيم الحربي: عقدة "نجيب" بوكريم صناعة محلية وصلت لندن

ابراهيم الحربي

ابراهيم الحربي

الفنان الكويتى إبراهيم الحربي يكشف أنه رفض الاستعانة بتجارب هوليوود فى تجسيد شخصية "نجيب" التي قدمها في مسلسل "بوكريم برقبته سبع حريم" ، مؤكدا أنه رفض مشاهدة عمل لنجم قدم شخصية مشابهة حتى لا يتأثر بأدائه.

  • تاريخ النشر: 31 ديسمبر, 2012

رفض الاستعانة بتجارب هوليوود إبراهيم الحربي: عقدة "نجيب" بوكريم صناعة محلية وصلت لندن

أكد الفنان الكويتى إبراهيم الحربي أنه الاستعانة بتجارب هوليوود فى تجسيد  شخصية "نجيب" التي قدمها في مسلسل "بوكريم برقبته سبع حريم" ، وأنه رفض مشاهدة عمل لنجم قدم شخصية مشابهة حتى لا يتأثر بأدائه.

 وأضاف: استنفدت  الشخصية منى جهدا ذهنيا وفكريا كبيرين كونها معقدة ومركبة لإنسان مصاب بالوسواس القهري وعقد نفسية أخرى.

وتعرضMBC دراما المسلسل  حاليا الساعة 19:00 بتوقيت السعودية  16:00 بتوقيت جرينتش

لقاء الطائرة

وقال الحربي لـ mbc.net إن الصدفة وحدها لعبت دورا في مشاركته في المسلسل حيث كان عائدا من دبي والتقى في الطائرة الكاتبة هبة مشاري حمادة مؤلفة المسلسل ودار بينهما حديث عن شغفه بالشخصيات المركبة وشاء القدر أن تتصل به بعد شهور تبلغه بوجود شخصية من هذا النوع في مسلسل" بوكريم برقبته سبع حريم"

وأوضح أن ردود الفعل التي أثارتها الشخصية كانت كبيرة ووصل صداها الى لندن عندما فوجئ أثناء عرض المسلسل على  MBC بيد تربت على كتفه وصوت يصرخ "واحد اثنين ثلاثة" وهي الجملة التي كان يكررها كلما انتابته حالة الشك والوسواس القهري والنظافة المبالغة وقال:"هذا الأمر أسعدني جدا ".

 وأشار الحربي إلى أن دراسته لإحدي المواد العلمية المتعلقة بعلم النفس ساعدته في تقمص الشخصية بإقتدار وتقديمها بالشكل المناسب بعد عدة جلسات عمل مع الكاتبة لمعايشة أبعاد الشخصية ومدي تأثرها وتأثيرها بالمجتمع.

مبالغة فى الأداء

وكشف الحربي عن بعض الملاحظات ذكرها له بعض الشخصيات الذين يعانون من الوسواس القهري وأنهم وجدوا في أدائه مبالغة عما يعانونه في الواقع واستدرك:"ألتمس لهم العذر ربما هم لم يستوعبوا الأبعاد النفسية للشخصية لأن "نجيب" لم يكن يعاني من الوسواس القهري للنظافة فقط بل يعاني مجموعة من العقد النفسية بسبب الأحداث والمواقف تعرض لها وواجهها في حياته وانعكست سلبا علي شخصيته مثل وفاة والدته بحادث سيارة ولون الدم الذي كان يخشى رؤيته بارتدائه النظارة السوداء طوال الوقت الى جانب الوسواس القهري وهاجس النظافة.

ومضى يقول:"شخصيا  كنت أرى ضرورة أن تكون هناك مساحة أكبر للدور وأن 14حلقة لم تكن كافية لاظهار قدرات هذه الشخصية نفسيا وعلميا مع إيماني المطلق بالرغم من مساحة الدور الصغيرة إلا أنه من أفضل الأدوار التي قدمتها في  مسيرتي الفنية.

نفى الحربي أن يكون أدائه للشخصية متأثرا بأحد نجوم هوليود سبق أن قدم شخصية مماثلة في أحد الافلام وقال أنه رفض بشدة التعرف على هذه التجربة والاستفادة منها في تجسيد الشخصية في المسلسل حتي لا يكون هناك تأثير بل أراد أن تكون الشخصية مستقلة.