EN
  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2015

الشرقية تسجل أعلى نسبة في حالات العنف.. تليها جدة

الاطفال قد يتعرضون إلى أزمات صحية نتيجة العنف في الطفولة

سجلت المنطقة الشرقية المركز الأول بالعنف في السعودية

أعلنت وحدة الحماية من العنف والإيذاء بالإدارة العامة للصحة النفسية والاجتماعية بأن فرق ولجان الحماية من العنف والإيذاء بجميع المنشآت الصحية التابعة لوزارة الصحة تعاملت مع 2139 حالة عنف وإيذاء خلال العام الماضي،

أعلنت وحدة الحماية من العنف والإيذاء بالإدارة العامة للصحة النفسية والاجتماعية بأن فرق ولجان الحماية من العنف والإيذاء بجميع المنشآت الصحية التابعة لوزارة الصحة تعاملت مع 2139 حالة عنف وإيذاء خلال العام الماضي، وقد سجلت مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الأعلى وقد بلغت (466) حالة بما تمثل ما نسبته 21.8% من إجمالي حالات العنف والإيذاء .

تليها محافظة جدة فقد بلغت (359)حالة بما نسبته16.8% ثم محافظة الطائف(319) حالة بنسبة14.9% في حين سجلت الإحصائية الفئة العمرية من 30 - 60سنة وهم الفئة المعتدى عليهم الأكثر (848) حالة بما تمثل ما نسبته 39.6% من إجمالي حالات العنف والإيذاء ،كما بلغ عدد المتزوجات المعتدى عليهم(1246) حالة بما تمثل ما نسبته (56.5%)وهي تمثل النسبة الأعلى يليها الأطفال (538) وهم يمثلون ما نسبته 24.4% من إجمالي حالات العنف والإيذاء، وقد سجلت الإحصائية (1073) من الأزواج المعتدين وهم الفئة الأغلب بما تمثله ما نسبته 50.1% من إجمالي حالات العنف والإيذاء .

وقد بلغت حالات الاعتداء الجسدي (1330) بما تمثله ما نسبته 71.5% من إجمالي حالات العنف والإيذاء يليها الاعتداء الجنسي الذي بلغ (263)حالة بما يمثل ما نسبته 14.5% من إجمالي حالات العنف والإيذاء.

وأكد مدير إدارة الخدمة الاجتماعية الطبية المشرف على وحدة الحماية من العنف والإيذاء ضابط اتصال خط مساندة الطفل بوزارة الصحة تركي بن عبدالله المالكي أن نسب حالات العنف والإيذاء في تصاعد و أن هناك العديد من الخطوات وبرامج التعاون مع برنامج الأمان الأسري الوطني في المشاركة بالإسهام في تفعيل العديد من المناسبات الخاصة بالعنف الأسري، والدورات للعاملين في مجال الحماية من العنف والإيذاء بالمنشآت الصحية. وأشار المالكي الى أن العمل جار مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات والاتصالات في إنشاء موقع الكتروني للحماية من العنف والإيذاء حيث سيخدم كافة العاملين في المنشآت الصحية، كما سيكون موقعا خدميا لمن يرغب الاستفادة منه في مجال التعامل مع الاسر بشكل عام والأطفال بشكل خاص. وقدم تركي المالكي الشكر لكافة العاملين بفرق ولجان الحماية من العنف والإيذاء العاملين بالمنشآت الصحية بوزارة الصحة على جهودهم في التعامل مع حالات العنف والإيذاء .الجدير بالذكر أن برنامج "بدون شك" ناقش في أكثر من حلقة حالات عنف أسري.