EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2010

مؤمن الملا دافع عن تنصيب معتز عكيدا للحارة مخرج باب "الحارة 5": رسالة أبو عصام ليست دعاية.. و6 ملايين فلسطيني ينتظرون جزءا سادسا

مؤمن الملا دافع عن تنصيب معتز عكيدا للحارة

مؤمن الملا دافع عن تنصيب معتز عكيدا للحارة

اعتبر المخرج السوري مؤمن الملا -مخرج الجزء الخامس من مسلسل باب الحارة بالتعاون مع شقيقه بسام الملا، الذي تعرضه قناة MBC1 في رمضان- أن إنتاج جزء سادس من المسلسل يتوقف على رغبة المشاهدين، مشيرا إلى أنه تلقى رسائل بأن 6 ملايين فلسطيني مستعدون للتصويت من أجل عمل جزء جديد.

  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2010

مؤمن الملا دافع عن تنصيب معتز عكيدا للحارة مخرج باب "الحارة 5": رسالة أبو عصام ليست دعاية.. و6 ملايين فلسطيني ينتظرون جزءا سادسا

اعتبر المخرج السوري مؤمن الملا -مخرج الجزء الخامس من مسلسل باب الحارة بالتعاون مع شقيقه بسام الملا، الذي تعرضه قناة MBC1 في رمضان- أن إنتاج جزء سادس من المسلسل يتوقف على رغبة المشاهدين، مشيرا إلى أنه تلقى رسائل بأن 6 ملايين فلسطيني مستعدون للتصويت من أجل عمل جزء جديد.

ودافع المخرج عن تنصيب "معتز" (الفنان السوري وائل شرف) عكيدًا لحارة الضبع وعن اللجوء لشخصية أبو شكوش في الحلقات العشر الأخيرة، ورفض اتهامه باستخدام شخصية أبو عصام (جسدها الفنان السوري عباس النوري) كدعاية في الجزء الخامس، على رغم أن النوري انسحب مع انطلاق الجزء الثالث من المسلسل.

وقال بسام الملا -في تصريحات خاصة لـmbc.net ردا على سؤال عن إمكانية عمل جزء سادس-: "الجمهور هو صاحب القرارواستطرد "عندما صنعنا الجزء الخامس، صنعناه ليكون مسك الختام، لكن في الشارع يتصاعد الحديث عن إمكانية استمرار العمل، خاصة وأن له نسبة متابعة عالية، وجماهيرية بين الناس من مختلف الأعمار". وأشار الملا إلى رسالة وصلته من أحد المشاهدين من فلسطين يؤكد مرسلها، أن أكثر من 6 ملايين فلسطيني سيصوتون لعمل جزء سادس لباب الحارة.

وانتشار المسلسل في بلدان المغرب العربي، يرجع إلى تشابه البيئة الشامية مع منطقة المغرب العربي. يؤكد الملا، مضيفا "أن القيم التي تقدمها باب الحارة هي قيم تعتز بها الأسرة العربية، وهذه الرسالة الأخلاقية شكلت عامل جذب كبير للإخوان في المغرب العربي".

ووصف المخرج السوري باب الحارة بأنه "ظاهرة فنيةورغم نجاحه الكبير، فإنه شدد على أن الجهة المنتجة ليست عاجزة عن إنتاج عمل آخر قادر على تحقيق نجاح، مؤكدا على ثقته في نجاح كبير لمسلسل "خان الشكر" على غرار خطى باب الحارة.

وتطرق الملا لكواليس الحلقات الأخيرة من الجزء الخامس، وكشف أنه سيتم إنهاء الخط الجاسوسي في المسلسل، أما أحداث الشق الاجتماعي، فأكد أنه لم تتم كتابة نهاية محددة لها، وأنها تركت مفتوحة.

وقال "هذه الخطوة ربما لن تعجب الناس، لكونهم انتظروا نهاية محددة للمسلسل على مر 5 أجزاء، ولكننا لن نضع حدا للأحداث الاجتماعية، فمسلسل باب الحارة تجربة لها خصوصيتها، لذا وجب ترك النهاية مفتوحة".

وفيما يتعلق بالانتقادات التي وجهت للجزء الخامس من المسلسل، قال الملا "هناك نقد بناء يحاول التنبيه للأخطاء التي ارتكبت لتجاوزها، ونحن تعاملنا مع كل الانتقادات بشكل إيجابي، فنحن لا ندعي أن العمل خال من الأخطاء، بل توجد فيه، وهذا نتيجة ضيق الوقت والسرعة المطلوبة لتنفيذه". ولكنه رفض الرد على انتقادات من أسماهم المأجورين أو طالبي الشهرة على حساب المسلسل، الذين يحاولون النيل من نجاح المسلسل فحسب.

وردا على الاتهامات باستخدام عودة أبو عصام كدعاية في المسلسل، على رغم أن عباس النوري الذي يؤدي الشخصية انسحب من المسلسل قبل عامين قال المخرج السوري: "هذه الدعاية مغلوطة، فلو راجع المشاهدين الجزأين الثالث والرابع، لوجدوا أن شخصية أبو عصام لم تغب عن الذكر أبدًا، سواء من خلال أسرته، أو أهل الحارة".

واستطرد "وفي هذا الجزء، أردنا أن نختلف عن الجزأين السابقين، لذا أدخلنا عنصرا جديدا بالقصة، وهذا مسموح لنا، خاصة وأننا لم نقدم أنه توفي، وما نقلناه هو وصول خبر بوفاته".

كشفت أحداث الحلقات الأخيرة من "باب الحارة" عن مفاجأة درامية جديدة؛ إذ أظهرت الأحداث وجود رسالة من أبو عصام إلى عائلته من داخل سجون الاحتلال الفرنسي، على الرغم من أن أهل حارة الضبع كانوا يعتقدون وفاته.

وعن شخصية أبو شاكوش، التي دخلت أحداث المسلسل في الحلقات العشرة الأخيرة، قال المخرج السوري "هذه الشخصية استوحيتها من شخصية رجل معروف في الشام اسمه أبو العز، هو شخص قليل التركيز، ليس له موقف محدد، أو بوجهين إن صح التعبير، وهو بتصرفاته كان شخصا ظريفا".

وحول اختيار معتز عقيدًا لحارة الضبع، أشار الملا إلى أن الصفات الواجب توافرها في شخصية عقيد الحارة هي التحلي بالشجاعة والقوة والغيرة على أهل حارته، فضلًا على أن يكون شابًا، لذلك تم اختيار معتز بعد أبو شهاب؛ لأنه الوحيد الأقرب إلى هذه المواصفات، وبالمقابل يعتبر أبو حاتم بمثابة حكيم الحارة وزعيمهم الروحي.

وتطرق المخرج السوري لعلاقته بشقيقه المخرج بسام الملا، مؤكدا أن إخراجه للجزء الخامس من باب الحارة، جاء لانشغال أخيه بمسلسل "خان الشكرولكنه على رغم ذلك شدد على التنسيق والتواصل بينهما في إخراج باب الحارة من بداية كتابة النص، لآخر لحظة عمل، خاصة وأنه عمل مع بسام في الجزء الثالث ثم الرابع، كمتعاون فني "مخرج ثاني".

وعن أحدث أعماله قال إنه يجري مفاوضات مع إحدى الجهات المصرية لإنتاج مسلسل عن سيرة حياة الموسيقار العربي المعروف "بليغ حمدي".