EN
  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2013

طالت معتز "باب الحارة" وكوسا وجمال سليمان والخاني صباح فخري أحدث ضحايا شائعات اغتيال نجوم سوريا

صباح فخرى

صباح فخرى

وصلت شائعات الموت إلى المطرب السوري الكبير صباح فخري, حيث ذكرت إحدى التنسيقيات على موقع "فيسبوك" خبر مقتل صباح فخري على أيدي ثوار الجيش الحر في سوريا, لتنتشر الشائعة بعد ذلك بسرعة البرق على المواقع الالكترونية السورية والعربية.

  • تاريخ النشر: 23 يناير, 2013

طالت معتز "باب الحارة" وكوسا وجمال سليمان والخاني صباح فخري أحدث ضحايا شائعات اغتيال نجوم سوريا

بعد انتشار عدة شائعات حول مقتل العديد من الفنانين السوريين خلال الأشهر القليلة الماضية.. وصلت شائعات الموت إلى المطرب السوري الكبير صباح فخري, حيث ذكرت إحدى التنسيقيات على موقع "فيسبوك" خبر مقتل صباح فخري على أيدي ثوار الجيش الحر في سوريا, لتنتشر الشائعة بعد ذلك بسرعة البرق على المواقع الالكترونية السورية والعربية.

الخبر أثار بلبلة كبيرة ليخرج أنس فخري نجل الفنان صباح فخري ويؤكد أن والده على قيد الحياة ولم يتعرض لأي حادث وأن كل ما أثارته وسائل الإعلام الصفراء كذب ونفاق, مؤكداً ان "الأسطورة الحية صباح فخري بصحة ممتازة, ولم يتعرض لأي سوء والأمر ليس سوى إشاعة".

وأضاف أنس فخري "صباح فخري علم ورمز وطني, أيقونة من وزن قلعة حلب التي لا أحد يعرف متى تم إنشاؤها كما مدينة حلب الضاربة جذورها في التاريخ فاتحدت معه, هو من الرموز التي لا ولم ولن يختلف عليها السوريين الأصيلين, فهو الفنان والإنسان الذي حمل اسم بلاده وعلمها في أنحاء الأرض وكان ولم يزل وسيظل رمزاً للأصالة, حماه الله وأطال بعمره".

وكانت شائعة مقتل صباح فخري انتشرت مساء الثلاثاء, حيث زعمت إحدى التنسيقات على موقع فيسبوك أن الفنان السوري الكبير صباح فخري قُتل على أيدي الجيش الحر في سوريا على خلفية الاحداث التي تشهدها البلاد بسبب عدم وقوفه إلى جانب الثورة والتزامه الصمت والحياد.

385

و صباح فخري من مواليد حلب 1933, ظهرت موهبته في العقد الأول من عمره، ودرس الغناء والموسيقى مع دراسته العامة في تلك السن المبكرة في معهد حلب للموسيقى وبعد ذلك في معهد دمشق، تخرج من المعهد الموسيقي الشرقي عام 1948 بدمشق, بعد أن درس الموشّحات والإيقاعات ورقص السماح والقصائد والأدوار والصولفيج والعزف على العود, كان في صغره مؤذناً في جامع الروضة بحلب, ويعتبر صباح فخري اليوم واحداً من أهم  أعلام الغناء في الوطن العربي والعالم.

من التهديد إلى الاغتيال

و تعرض العديد من الفنانين السوريين لشائعات القتل في ظل الاحداث الدامية والفلتان الأمني الذي تشهده سوريا, كما ان تم توريط العديد منهم في تصريحات حول الأحداث لم يُدل بها بالأصل, كذلك سرت شائعات كثيرة حول إصابة العديد منهم بأمراض الخبيثة.

وكانت آخر شائعة طالت الفنان السوري زهير عبد الكريم, حيث ادّعت مواقع اليكترونية مقتله على أيدي الثوار السوريين بسبب مواقفه المؤيدة للنظام السوري ليتبين فيما بعد أنه غير موجود في سوريا أصلاً, وأنه يقيم حالياً مع عائلته في ألمانيا بسبب تعرضه لتهديدات القتل.

معتز "باب الحارة"

ولم يسلم الفنان السوري وائل شرف الذي اشتهر بدور "معتز في باب الحارة" من شائعات القتل, حيث نشرت المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي خبراً بمقتله مع عائلته أثناء محاولته الهروب من سوريا إلى تركيا عبر مدينة حلب, وهناك تعرض مع من كانوا معه لقصف من الطائرات الحربية ما أدى لوفاتهم.. الخبر أثار استياء شرف وقام بنفيه فوراً مؤكداً أنه موجود في بيته في دمشق ولن يغادره أبداً.

كوسا وسليمان ووسوف

كذلك لاحقت شائعة الموت كل من الفنانين السوريين بسام كوسا وجورج وسوف وجمال سليمان بدعوى إصابتهم بأمراض خطيرة مفاجئة أدّت لوفاتهم, ليخرج هؤلاء عبر وسائل الإعلام ويؤكدوا انهم لا زالوا على قيد الحياة, معتبرين ان كل الفنانين معرضين لهذا النوع من الشائعات في ظل الفوضى التي تشهدها البلاد, كذلك لم يسلم الفنان فراس ابراهيم بطل مسلسل "في حضرة الغياب" الذي عرضته mbc دراما من الشائعات حيث ادّعى رواد فيس بوك أنه توفي بعد تعرضه لحادث سير خطير في لبنان.

الخاني والزعيم

أما الفنانين مصطفى الخاني ووفيق الزعيم وسامية الجزائري فقد تعرضوا لشائعات من نوع مختلف, فقد نشرت مواقع إليكترونية إصابته بمرض خبيث ليؤكد "نمس" باب الحارة" فوراً وعبر صفحته الشخصية على موقع فيسبوك أنه لا يعاني من أي مرض وأن صحته بخير, كذلك لاحقت شائعة المرض الفنان السوري وفيق الزعيم الذي نفى عبر بيان صحفي إصابته بمرض السرطان, كذلك نفت الفنانة سامية الجزائري خبر مرضها مؤكدة أن صحتها بخير وأنها لا تعاني من أي مرض.