EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

الحلقة 7: حارة "الضبع" تودع "أبو شهاب" والعكيد يهدد بالانتقام

في مفاجأة مدوية؛ كشفت الشرطة بالمصادفة عن وفاة المناضل أبو شهاب، حيث اعتُقل أبو ساطور بتهمة قتل أبو هلال، وحينما أرشد عن مكان الجثة، وجدت الشرطة جثة أبو شهاب، لتكون بمثابة الصدمة لجميع أهالي حارة "الضبع".

  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2010

الحلقة 7: حارة "الضبع" تودع "أبو شهاب" والعكيد يهدد بالانتقام

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 17 أغسطس, 2010

في مفاجأة مدوية؛ كشفت الشرطة بالمصادفة عن وفاة المناضل أبو شهاب، حيث اعتُقل أبو ساطور بتهمة قتل أبو هلال، وحينما أرشد عن مكان الجثة، وجدت الشرطة جثة أبو شهاب، لتكون بمثابة الصدمة لجميع أهالي حارة "الضبع".

خرج أهالي الحارة لوداع جثمان الفقيد، وارتدت نسائها السواد، وظل معتز "وائل شرف" عكيد الحارة يبكي بهستيرية، معلنا عزمه الانتقام من قتلة خاله أبو شهاب.

كما شهدت الحلقة السابعة من المسلسل اعتراف أبو ساطور بدفن جثة المناضل أبو شهاب دون أن يعرف هوية صاحبها، وذلك بأمر من أبو ذراع، الأمر الذي جعل الشرطي جودت "زهير رمضان" يأمر باستمرار حبسه.

وفي نفس السياق الدرامي للأحداث المثيرة؛ يتصدى مأمون بك "فايز قزق" لمحاولات الجنود تفتيش منازل حارة الضبع بحثا عن أم جوزيف "منى واصففي محاولة منه لكسب ثقة أهالي الحارة.

وعلى الرغم من موقف مأمون بك الذي أكسبه ثقة البعض؛ إلا أن الشكوك ما زالت تسكن قلب أبو حاتم "وفيق الزعيموخاصة بعد علمه بشراء مأمون بك منزل أبو مرعي بثمن بخس.