EN
  • تاريخ النشر: 26 أغسطس, 2009

بعد انضمام المرأة إلى المقاومة المشاهدون يتوقعون الصدارة لـ"باب الحارة 4"

توقع كثيرٌ من المشاهدين أن يواصل مسلسل "باب الحارة" في جزئه الرابع صدارته لأكثر المسلسلات العربية مشاهدةً خلال شهر رمضان الفضيل؛ وذلك نظرا للتطورات الدرامية المثيرة التي تشهدها حلقات المسلسل.

توقع كثيرٌ من المشاهدين أن يواصل مسلسل "باب الحارة" في جزئه الرابع صدارته لأكثر المسلسلات العربية مشاهدةً خلال شهر رمضان الفضيل؛ وذلك نظرا للتطورات الدرامية المثيرة التي تشهدها حلقات المسلسل.

ويشهد الجزء الرابع تصاعد الوتيرة الدرامية من النقطة التي توقفت عندها في الحلقة الأخيرة من الجزء الثالث، حين حاصر الفرنسيون حارة الضبع وتأهّبوا لقصفها بالمدفعية واقتحامها.

ونتيجة الانعطافة الكبيرة التي تطرأ على مسار العمل، تبدأ بعض الشخصيات الجديدة بالظهور، فيما تطرأ تغييرات على شخصيات أخرى، مما يخدم العمل من ناحية إبعاده عن النمطية أو الأحداث المتوقّعة سلفًا، ليشهد مجموعة من الأحداث التي ستجعل المشاهد يحبس أنفاسه ترقّبًا.

ووفقا لما ذكرته صحيفة المدينة السعودية، فإن المرأة في المسلسل تلعب دورا مهما في حماية حارة الضبع والدفاع عنها خلال وجود الرجال في أرض المعركة، مما يؤشر إلى الخط القومي الذي يدخل على مسار العمل. وفي السياق نفسه، يضيف اشتراك النجمة منى واصف "أم جوزيف" بُعدًا دراميًا آخر إلى الدور النسائي، بالإضافة إلى نجاحه كعمل جماعي.

ويشارك في هذا الجزء الذي بدأت أولى حلقاته يوم السبت 22 أغسطس/آب 2009، كوكبة جديدة من أهم نجوم الدراما السورية، ومن أبرزهم النجمة منى واصف التي تلعب دورًا مهمًا في الجزئين المقبلين وفايز قزق ومصطفى الخاني ونوار بلبل ووائل وهبة وخالد المالح ورامز الأسود وآخرون، ويضم المسلسل 91 فنانًا وفنانة، وكتب حلقات المسلسل كمال مرّة وهو معروف بكتابته عن البيئة الدمشقية.

يشار إلى أن مسلسل باب الحارة ينتمي إلى الدراما الاجتماعية؛ حيث تدور أحداثه في العشرينيات من القرن الماضي، ويسلط الضوء على مناخ الحياة الاجتماعية الدمشقية والقيم النبيلة والعادات والتقاليد لهؤلاء.

وكان الجزء الثالث من المسلسل قد حلّ ضمن قائمة البرامج العشرة الأكثر مشاهدة عالميًّا لعام 2008، واستطاع المسلسل أن يجذب ملايين المشاهدين العرب، من خلال أبطال العمل، الذين جسّدوا القيم الأصيلة في الحارة الشامية.

واحتل الجزء الثاني المركز الأول ضمن قائمة أكثر المسلسلات مشاهدة في العالم العربي، خلال شهر رمضان 2007، حسب تقارير شركات الإحصاء التلفزيوني، فيما احتل العمل الدرامي السوري المركز الثالث في منطقة الخليج، خلف كلٍّ من "طاش ما طاش 15" و"بيني وبينك" اللذين عرضتهما شاشة MBC.