EN
  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2012

اغتيال نجم "باب الحارة" الفنان "محمد رافع" على يد مسلحين سوريين

بعد أن تحولت المواقف السياسية للفنانين السوريين إلى نقطة ارتكاز في علاقتهم بجمهورهم، بدأت مرحلة جديدة من مراحل تصنيفهم تبعًا لأفكارهم السياسية، وهي مرحلة العقاب بالتصفية الجسدية

 بعد أن تحولت المواقف السياسية للفنانين السوريين إلى نقطة ارتكاز في علاقتهم بجمهورهم، بدأت مرحلة جديدة من مراحل تصنيفهم تبعًا لأفكارهم السياسية، وهي مرحلة العقاب بالتصفية الجسدية

في بيان صدر مساء أمس؛ نعى المركز السوري لحقوق الإنسان الفنان السوري محمد رافع، أحد نجوم مسلسل "باب الحارة" الشهير، الذي قتل مساء أمس على يد مسلحين معارضين للنظام السوري، متهمين إياه بإعطاء نظام الرئيس بشار الأسد معلومات عن المتظاهرين والناشطين ضده، حسبما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان وناشطون.

 وقال المرصد في بيانه حول الحادث: "اغتالت عناصر من إحدى الكتائب المقاتلة الممثل محمد رافع، بعد خطفه منتصف ليل الجمعة من حي مساكن برزة في دمشق".

من جانب آخر، ذكر موقع قناة "سكاي نيوز" العربية أن "كتيبة أحفاد الصديقالتي تقاتل قوات النظام السوري قرب العاصمة دمشق قد أعلنت مسؤوليتها عن العملية. 

الفنان محمد رافع من مواليد 9 مارس 1982، من أصل فلسطيني، ونجل الممثل أحمد رافع، بدأ حياته الفنية عام 1999 في مسلسل "المزارواشتهر بدور إبراهيم في المسلسل التلفزيوني "باب الحارة".