EN

عن المسلسل

بعد عودة أبو عصام في الجزء السادس، يعود "النمس" الذي لعب دوره الفنان مصطفى الخاني في الجزء السابع ليؤدي أعمالا عدة منها بائع سوس و"شيخ دجال" ومهن أخرى.
كما يشهد الجزء السابع دخول شخصيات جديدة منها شخصية "الحكيم موسى" والذي يؤديها الفنان جهاد سعد.
والحكيم موسى هو رب لأسرة يهودية، مؤلفة من ابنته "سارة" التي تؤدي دورها الممثلة كندة حنا، وإمرأته "حنة" والتي تؤديها "أمانة واليو"ونسيم" (يامن حجليو"هلال" (شادي زيدان).
وتدخل هذه الأسرة في سير عمل المسلسل عندما يضطر "معتز" إلى الهروب من المحتل الفرنسي الذي يلاحقه، فيلجأ إلى حارة يهودية وبالتحديد إلى منزل عائلة "موسىفيقع في غرام "سارة" ليترتب على قصة الحب التي تجمعهما الكثير من الأحداث الدرامية التي يشهدها العمل.
أما "أبو عصام" (عباس النوري) فتموت زوجته "ناديا" (ميسون أبو أسعد) في الحلقات الأولى، بعد أن توصي بدفنها في بلادها.
ويعاني "أبو عصام" من مشاكل عدة مصدرها أفراد الحارة، عندما يتبين لهم أن "ناديا" كانت مجندة في الأساس من قبل الفرنسي.
ومن المفاجأة الأخرى، يتزوج "أبو النار" (علي كريم) من "فريال" (وفاء موصللي) بعد جهد كبير، فيكون الزوج الثالث لها في "بابا الحارةلكنه يطلقها خلال أيام لأنها ترفض أن تعيد ابنتها "لطفية" (ليليا الأطرش) من منزل زوجها "عصام" (ميلاد يوسف) بسبب زواج أبيه من جاسوسة.