EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2012

مؤامرة جديدة تهدد العلاقة بين مراد ولميس في "بائعة الورد"

لميس حائرة

لميس حائرة بين خيارين

لم يكد مراد يتنفس الصعداء بعد انسحاب رأفت من حياة لميس، حتى فوجئ بعودة غريمه القديم حيان فوضعه في مأزق جديد.

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2012

مؤامرة جديدة تهدد العلاقة بين مراد ولميس في "بائعة الورد"

فترة طويلة عاشها مراد مع لميس وهما يتألمان بسبب عناد كل منهما تجاه الآخر؛ فلميس ارتبطت برأفت، ومراد أوهمها بأنه مرتبط بشيرين ضمن أحداث المسلسل التركي "بائعة الورد" الذي تعرضه MBC4.

الحب انتصر في النهاية فتخلصت لميس من خطيبها رأفت، واكتشفت أن مراد لم يكن مرتبطًا بشيرين. وشيئًا فشيئًا عادت العلاقة بين الحبيبين إلى سابق عهدها، لكن يبدو أن المنغصات لن تنتهي.

حيان غريم مراد القديم الذي اختفى من الحارة، عاد فجأة ليلاحق لميس محاولاً إغراءها للعمل معه في فرقة غنائية بالخارج؛ الأمر الذي أزعج مراد كثيرًا وبات يهدد علاقته بلميس من جديد.

لميس صارت بين خيارين أحلاهما مُر: خيار السفر مع حيان وترك مراد، وخيار البقاء معه وتفويت فرصة كبيرة قد لا تتكرر.. فبماذا تنصح لميس؟ وماذا تفعل لو كنت مكانها؟.. شارك برأيك.