EN
  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

الحلقة 8 : مكالمة "زينب" المفاجئة و "إيمان" في حضن "نهاد"

اين ابنتي - الحلقة 8

"سونيا" والدة "زينب" تتحدث بقلق إلى المحقق "غسان"

المحقق "غسان" يُخلي سبيل "رواد" بعد ان تدخل المدعى العام و هذا ما ضايق المحقق لأنه يعلم تمام العلم ان "رواد" له يد في موضوع اختفاء "زينب" برغم غضب والد "رواد" الواضح إلى انه لم يستطع ان يفعل اكتر مما فعله .

  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

الحلقة 8 : مكالمة "زينب" المفاجئة و "إيمان" في حضن "نهاد"

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 8

تاريخ الحلقة 10 ديسمبر, 2012

المحقق "غسان" يُخلي سبيل "رواد" بعد ان تدخل المدعى العام و هذا ما ضايق المحقق لأنه يعلم تمام العلم ان "رواد" له يد في موضوع اختفاء "زينب" برغم غضب والد "رواد" الواضح إلى انه لم يستطع ان يفعل اكتر مما فعله .

تليفون غامض ترد عليه "سونيا" والدة "زينب" و يأتيها صوت ابنتها على الجانب الآخر تُنادي "ماما" و من ثم يسكت الصوت فتحاول الأم ان تتحدث الى ابنتها و تتوسل لها ان تتكلم و لكن لا يأتيها إلا صوت ضحكات ساخرة على الجانب الآخر .

الشرطة تحصل على ثياب "مراد" و اخته التي كانا يرتديانها يوم الحادث برغم غضب الأم و الأب من تصرف المحققة و لكن هدأت من غضبهما و قالت انه مجرد اجراء روتيني ليس منه اى خوف .

"إيمان" ديمراى تطلب من "نهاد" انهاء العلاقة العاطفية بينهما و لكنه يستغرب من كلامها و يحاول ان يقصيها عن طلبها و لكن تُصمم على الانفصال فوراً ،"ظافر" يتصل بنهاد و هو على الباب و كاد ان يُفتضح أمر "نهاد" و "إيمان" و لكنه تدارك الموقف و قابل "ظافر" و اخبره انه ليس وحده في المنزل فأحرج "ظافر" و اجبره على الانصراف و بعد ان ذهب كانت اخته "إيمان" سمعت هذا الكلام و انزعجت ان "نهاد" لم يُخبرها بأمر معرفة أخيها "ظافر" بالسكرتيرة "سهير" .

اتصال من مدرسة "زينب" تطلب منها الحضور للمدرسة في التوّ لأمر هام ، "إيمان" تطلب من "ظافر" طرد السكرتيرة "سهير" ، الشرطة تعثر على بقعة دم صغيرة على احد الثياب التي تحفظوا عليها و المفاجأة ان صاحب الجاكيت كان "رمزي" هذه المرة لتُفتح أبواب أخرى في القضية قد يكون "رمزي" في الحلقات المُقبلة هو بطلها .

الأستاذة في المدرسة تُخبر والدة "زينب" انها قد ربحت الجائزة الأولى في المسابقة و اثنت على أخلاق البنت و تأسفت لهذه الأيام التي تغيبت فيها "زينب" فتتفاجأ الأم من هذا الكلام لأن ابنتها لم تمرض و لم تغب ابداً في هذه الفترة عن مدرستها .

تُرى هل يُفتضح سر "ظافر" و علاقته  بسكرتيرته "سهير" ؟ و ما هو دور "رمزي" الفجائي في القضية ؟

هذا ما سوف نُتابعه في الحلقات القادمة .