EN
  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

الحلقة 20 : سر العجوز المتشرد و مكافأة "ظافر" الضخمة

اين ابنتي - الحلقة 20

مدام "سونيا" والدة "زينب"

بعد التحقيقات التي تقوم بها الشرطة بعد العثور على جثة لشابة من عمر "زينب" و اشتبهوا في انها تخصها و هذا تزامناً مع اختفاؤها و اذاعة الخبر في التليفزيون و شاهده "ظافر" والد "زينب" و زوجته "سونيا" و لم تحتمل هذا المشهد و ذهبت لمكان الحادث لتُحاول ان تُلقي نظرة أخيرة على ابنتها .

  • تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012

الحلقة 20 : سر العجوز المتشرد و مكافأة "ظافر" الضخمة

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 20

تاريخ الحلقة 26 ديسمبر, 2012

بعد التحقيقات التي تقوم بها الشرطة بعد العثور على جثة لشابة من عمر "زينب" و اشتبهوا في انها تخصها و هذا تزامناً مع اختفاؤها و اذاعة الخبر في التليفزيون و شاهده "ظافر" والد "زينب" و زوجته "سونيا" و لم تحتمل هذا المشهد و ذهبت لمكان الحادث لتُحاول ان تُلقي نظرة أخيرة على ابنتها .

"سونيا" تدخل في غيبوبة صغيرة بعد سقوطها في مكان الحادث لشكها ان الجثة تعود إلى ابنتها "زينب" ، "رواد" ينهار بعد اذاعة خبر القتيلة المُشتبه في انها "زينب" ، المحقق "غسان" يُقرر ان يصطحب "سونيا" معه إلى المشرحة لرؤية الجثة حتى ترتاح .

الموقف صعب على "ظافر" و زوجته "سونيا" عندما دخلا سوياً إلى المشرحة و صُعقا من منظر القتيلة و لكن لحسن الحظ انها لم تكن "زينب" و هذا ما قاله "ظافر" للصحافة و عرض مكافأة و قدرها عشر ملايين ليرة لمن يجد له ابنته "زينب" .

المحقق "غسان" يشكو لرئيسه تصرف "ظافر" الغير مسؤول و الذي عرض مبلغ كبير من المال لمن يجد له ابنته الضائعة ، هدوء "رواد" بعد ان تنامى إلى مسامعه خبر ان البنت المقتولة ليست "زينب" .

العجوز الذي قابل "رواد" في أحد الشوارع و حاول ان يتحدث إليه و يفهمه ان "زينب" لم تزل حية و لكن رواد كان قد اختفى و بعد عرض مكافأة "ظافر" ظهر العجوز مرة أخرى أمام شرفة مكتب ظافر و جعل يُلوّح بذراعيه على ان يفهم "ظافر" هذه الاشارات و لكنه تجاهله بالمرة .

تُرى ما هى حكاية هذا العجوز المتشرد ؟ كيف سوف يصل "ظافر" لابنته "زينب" بعد ان صعب مهمة الشرطة ؟

هذا ما سوف نُتابعه في الحلقات القادمة .