EN
  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2009

يجسد شخصية إيجابية تتعرض للظلم تركي اليوسف بطل النسخة الثانية من أسوار

أعرب الفنان السعودي تركي اليوسف عن سعادته بالدور الجديد الذي يقدمه في الجزء الثاني من المسلسل الاجتماعي "أسوار" والذي اعتبره نقلة فنية في حياته؛ حيث يجسد دورا مختلفا عن الأدوار السابقة التي قدمها، ليؤكد أنه يتمتع بقدرات تمثيلية متنوعة يكشفها للمشاهد خلال العمل الفني الذي يعرض حصريا على شاشة mbc.

أعرب الفنان السعودي تركي اليوسف عن سعادته بالدور الجديد الذي يقدمه في الجزء الثاني من المسلسل الاجتماعي "أسوار" والذي اعتبره نقلة فنية في حياته؛ حيث يجسد دورا مختلفا عن الأدوار السابقة التي قدمها، ليؤكد أنه يتمتع بقدرات تمثيلية متنوعة يكشفها للمشاهد خلال العمل الفني الذي يعرض حصريا على شاشة mbc.

ويجسد الفنان السعودي شخصية "تركي" وهي شخصية إيجابية تتعرض للظلم في المجتمع، ولكنه يسعى إلى نهج الطيبة في تعامله مع الآخرين، وهو الخط المخالف الذي عُرف عنه من جمهور الدراما الخليجية؛ حيث يغلب على أدواره السابقة الميل إلى القسوة.

ونقلت صحيفة الجزيرة السعودية عن الفنان "تركي اليوسف" قوله أن دوره في أسوار مختلف عن كل ما قدمه سابقا في جميع الأعمال الخليجية وهو خط درامي جديد وشيق فيه كثير من الصعوبة؛ لأنه يتعرض لمشكلات كثيرة وأحداث متجددة وعدد من المتغيرات ولكن في المقابل سوف يلمس المشاهد من هذا الدور أنها شخصية إيجابية تتعرض للظلم في المجتمع ولكنه يسعى إلى نهج الطيبة في تعامله مع الآخرين.

وأعرب الفنان تركي اليوسف عن سعادته بترشيح حسن عسيري له للقيام ببطولة الجزء الثاني من المسلسل، مؤكدا أن الفنان حسن عسيري فنان ينظر للعمل كرؤية لصالح الجميع ولا يتقوقع خلف حب الذات فهو كمنتج يبحث في تنوع عمله، والحق يقال إنه شيء جديد علينا كممارسة بالوسط الفني أن يكون هناك منتج يفضل أن يأتي بنجم آخر يقدم الجزء الثاني بدور البطولة رغم تحقيقه للنجاح في الجزء الأول وهذا بالفعل يشكر عليه.

وعن رأيه في الدراما السعودية بشكل عام أشار الفنان تركي اليوسف إلى أن الدراما تنمو أحيانا و"تتخبط" في أحيان أخرى، ولكن مع المشروع القائم التي توليه "الصدف للإنتاج الفني" الاهتمام ومن خلال رؤيتنا لدوران واستمرارية العمل الإنتاجي في عدد من مواقع التصوير في مختلف الدول العربية فهذا يؤكد أن هناك منجزا فنيا في مجال الدراما بدأ يحقق نتائجه.