EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة 65: أمير يحطم هدية عاصي

خبر موافقة عاصي (الفنانة توبا بيوكشتون) على الزواج من "علي" كان له وقع شديد على أمير (الفنان مراد يلدريمخاصة بعد أن أخبرته عاصي أنه أعجبها، واتهمته أنه انسحب من حبها في البداية وتخلى عنها، فتركها أمير راحلا، ووقفت عاصي ساهمة لترحل من الاتجاه المخالف عائدة لغرفتها باكية، وهي تمسك بالسلسلة التي أهداها لها أمير.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 65

تاريخ الحلقة 10 ديسمبر, 2009

خبر موافقة عاصي (الفنانة توبا بيوكشتون) على الزواج من "علي" كان له وقع شديد على أمير (الفنان مراد يلدريمخاصة بعد أن أخبرته عاصي أنه أعجبها، واتهمته أنه انسحب من حبها في البداية وتخلى عنها، فتركها أمير راحلا، ووقفت عاصي ساهمة لترحل من الاتجاه المخالف عائدة لغرفتها باكية، وهي تمسك بالسلسلة التي أهداها لها أمير.

وازداد توتر أحداث الحلقة 65 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية، بعد أن وقف أمير يتأمل اللوحة التي أعطتها له عاصي ليرميها أرضا ويحطمها ويتسبب في جرح بوجهه، ما أثار قلق عائلته بعد أن استمعوا صوت التحطيم، لكنه طلب منهم الخروج من الغرفة، واستمر مستيقظا طوال الليل يفكر في لقائه الأول بعاصي.

وفي الصباح، خرجت عاصي بسيارتها بعد أن ساعدت أحد الرجال على توليد بقرته، فكادت أن تصدم أمير الذي خرج على الطريق فجأة بحصانه، وعلى وجهه ملامح العصبية الشديدة، ورحل أمير مسرعا عائدا لمزرعته، فوجد إحسان والد عاصي بها.

وارتدت عاصي سلسلة "علي" الألماس التي أهداها لها وذهبت لمزرعة أمير لتجد في طريقها اللوحة التي أهدتها لأمير محطمة وملقاة خارج المنزل، ووجدت زينب واقفة بالخارج، حاولت أن تعتذر على التوتر بين أمير وعاصي، وتوضيح سوء الفهم لها، لكن عاصي لم تسمح لها بالحديث ودخلت لمقابلة أمير.

وتعمدت عاصي أن تظهر سلسلة علي لمحاولة إثارة غضب أمير، وأثناء حديثهما اتصل علي بها، فتجاهلت الرد عليه وأخبرته أنه يتصل لانشغاله عليها لتأخرها عن العمل، وخرجت برفقة أمير في سيارته، فسألته عن سبب تحطيمه للوحة، ما زاد غضبه، فزاد من سرعة السيارة وهو يسألها عما إذا كانت قد وافقت بالفعل على زواجها من علي.

وكشفت عاصي لأمير أنها ارتدت سلسلة علي لتدفعه للغضب، فأخبرها بعدم وجود علاقة بينه وبين زينب، فاتهمته بالكذب، وبدوره اتهمها بأنها لم تصدقه؛ لأن حبها له غير حقيقي، وأثناء حديثهما قدم علي بدراجته النارية فركبت عاصي خلفه، وأخذها على عند الصخور على شاطئ البحر، فجلست حزينة رافضة التحدث عن سبب حزنها.

من ناحية أخرى، توالت المصائب في الظهور بعائلة ناريمان، بعد أن اتصلت بها ابنتها رولا وأخبرتها بقرارها للاستقرار في مدينة عنتاب مع زوجها زياد لرعاية والدته، الأمر الذي أثار جنونها، فقامت بتمزيق ملابس زوجها إحسان، وجلست فاتن معها تحاول التهوين عليها وهي تفكر في طريقة لتخبرها بالمصيبة الكبرى.

وانتهزت فاتن هدوء والدتها وتخطيها مرحلة العصبية، لتخبرها بزواج جدها جمال أغا من نيفين "المغنية في الملهى الليلي" لتنتاب ناريمان نوبة ضحك كبيرة من شعورها بالصدمة، لكنها صرخت في وجهها بعد أن علمت أن جدها دعاهم لحفل عشاء للاحتفال بها وطلبت من الجميع عدم الذهاب.