EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2009

الحلقة 55:-عاصي تشارك علي في مشروع جديد

رغبة أمير في حل مشكلاته بنفسه تزيد من ابتعاد المسافة بينه وبين حبيبته عاصي التي استمرت في محاولتها لمعرفة ما يعانيه من مشكلات لحلها دون فائدة. من ناحية أخرى، شكل ظهور علي -رجل الأعمال- في البلدة عاملا قويا لزيادة غيرة أمير على حبيبته عاصي، وذلك خلال أحداث الحلقة 55 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 55

تاريخ الحلقة 29 نوفمبر, 2009

رغبة أمير في حل مشكلاته بنفسه تزيد من ابتعاد المسافة بينه وبين حبيبته عاصي التي استمرت في محاولتها لمعرفة ما يعانيه من مشكلات لحلها دون فائدة. من ناحية أخرى، شكل ظهور علي -رجل الأعمال- في البلدة عاملا قويا لزيادة غيرة أمير على حبيبته عاصي، وذلك خلال أحداث الحلقة 55 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 الساعة الرابعة عصرا بتوقيت السعودية.

وخلال أحداث حلقة الأحد 29 من نوفمبر/تشرين ثان، استوقف إحسان "أمير" ليسأله عن سبب عدم تحدثه مع عاصي، فكشف له أمير (الفنان مراد يلدريم) عن المشاكل الموجودة داخل عائلته وخوفه من خسارتهم، لكن "إحسان" حاول التهوين عليه، طالبا منه التحلي بالقوة، وراقب أمير "علي" وهو يتحدث مع عاصي (الفنانة توبا بيوكشتونليزداد شعوره بالغيرة عليها، فركب سيارته بعد أن افترقت عنه.

وعادت عاصي لمنزلها مسرعة، فدخلت إلى إسطبل الخيول للاطمئنان على حصانها، فلحق بها والدها، طالبا منها عدم الهروب منه وأن تحكي له عما يضايقها، وواجهها بملاحظته بعدم تحدثها مع أمير، فكشفت له عاصي عن شعورها بالحيرة من تصرفات أمير، والحواجز التي وضعها بينهما، فدافع إحسان عن أمير، طالبا منها تحمله، مؤكدا وجود ظروف صعبة يمر بها أمير وعليها تحمله والصبر عليه.

في هذه الأثناء، كشفت ملك لأمير عن شعورها بالضيق من رسلان لتصرفاته الغريبة، مؤكدة تغيره بعد أن اكتشف قرابتهما، فاستمع رسلان لحديثها وشعر بالحزن لرأي ملك فيه، وفي الصباح سار أمير مع خالته محاولا التقرب منها مجددا، بعد أن لاحظ شرودها الدائم، وعرض عليها الذهاب مع ملك كعائلة واحدة في نزهة.

وازدادت المواجهات بين عاصي وأمير، بعد أن ركبت على حصانها وشاهدته من بعيد، فاقتربت منه وواجهته بتهربه منها ومحاولته إبعادها عنه بوضع حواجز بينهما، فكشف لها عن مروره بأزمة كبيرة في عائلته وعدم قدرته على إسعادها إلا بعد حل مشاكله بنفسه، لكنها أخبرته أنها كانت على استعداد لانتظاره لآخر العمر، لكنه من اختار البعد عنها.

من ناحية أخرى، جلست عاصي بعد افتراقها عن أمير تعتني بالأرض الزراعية، فقدم إليها علي ليكشف لها عن رغبته في أن تتولى إدارة إنتاج المعمل الذي سيقوم بإنشائه، فعادت عاصي لمنزلها وقابلت والدها الذي أعلن موافقته على عملها الجديد مع علي.

وساعد جمال أغا حفيدته عاصي بعقليته التجارية الفذة، طالبا منها عدم طلب راتب شهري من علي، وأن تطلب منه مشاركته في نسبة من أرباح المعمل كشريكة أساسية معه، الأمر الذي أثار سعادة علي فوافق على عرضها أثناء جلوسه معها في أحد المطاعم، في الوقت نفسه الذي استمر فيه أمير بمراقبة عاصي أثناء وجودها مع علي وازداد بداخله شعور بالغيرة عليها.

من ناحية أخرى، عادت عاصي مع علي للمزرعة للاجتماع مع والدها، ففوجئت بوجود أمير وكريم؛ حيث أخبرهم والدها بوجود مشروع إنمائي جديد في البلدة، وطلب منهم الاشتراك مع علي في المشروع، فوافق أمير على امتعاض.