EN
  • تاريخ النشر: 24 أكتوبر, 2009

الحلقة 22:- جمال أغا ينشر جواسيسه حول سهيلة

زادت الكفالة المطلوبة لإخراج إحسان من السجن من صعوبة موقفه، وخاصة مع عدم قدرة عائلته على دفع المبلغ الكبير، فيما حاول جمال أغا ملاحقة سهيلة أثناء نبشها في جراح الماضي بحثا عن ابنها المفقود. جاء ذلك خلال الحلقة 22 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 في الرابعة مساء بتوقيت السعودية.
بدأت أحداث حلقة الثلاثاء 20 أكتوبر/تشرين الأول، بكشف سهيلة لأمير عدم غضبها من توكيله محاميا للدفاع عن إحسان، وخاصة مع علمها بالظلم الذي تعرض له. وأثناء وجود سهيلة بمفردها حضرت إليها إحدى السيدات لتخبرها بوجود مساعدة الداية التي ولدتها قديما على قيد الحياة، وحددت معها موعدا للقائها.
في هذه الأثناء، علم جمال أغا بزيارة السيدة لسهيلة من أحد رجاله، وازداد شكه بوجود علاقة في الماضي بين سهيلة وإحسان بعد علمه بمحاولة سهيلة السابقة زيارة إحسان في السجن، وسار جمال أغا بسيارته فوجد سيارة سهيلة أمامه فاستمر في مراقبتها، مما زاد من غضبها وواجهته بوضعه الجواسيس حولها، طالبة منه الابتعاد عن حياتها، وخاصة بعد أن سألها مجددا عن والد ابنها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 20 أكتوبر, 2009

زادت الكفالة المطلوبة لإخراج إحسان من السجن من صعوبة موقفه، وخاصة مع عدم قدرة عائلته على دفع المبلغ الكبير، فيما حاول جمال أغا ملاحقة سهيلة أثناء نبشها في جراح الماضي بحثا عن ابنها المفقود. جاء ذلك خلال الحلقة 22 من المسلسل التركي "عاصي" الذي يعرض على MBC1 في الرابعة مساء بتوقيت السعودية.

بدأت أحداث حلقة الثلاثاء 20 أكتوبر/تشرين الأول، بكشف سهيلة لأمير عدم غضبها من توكيله محاميا للدفاع عن إحسان، وخاصة مع علمها بالظلم الذي تعرض له. وأثناء وجود سهيلة بمفردها حضرت إليها إحدى السيدات لتخبرها بوجود مساعدة الداية التي ولدتها قديما على قيد الحياة، وحددت معها موعدا للقائها.

في هذه الأثناء، علم جمال أغا بزيارة السيدة لسهيلة من أحد رجاله، وازداد شكه بوجود علاقة في الماضي بين سهيلة وإحسان بعد علمه بمحاولة سهيلة السابقة زيارة إحسان في السجن، وسار جمال أغا بسيارته فوجد سيارة سهيلة أمامه فاستمر في مراقبتها، مما زاد من غضبها وواجهته بوضعه الجواسيس حولها، طالبة منه الابتعاد عن حياتها، وخاصة بعد أن سألها مجددا عن والد ابنها.

من ناحية أخرى، دخلت عاصي مع عائلتها للمحكمة، فقررت القاضية أن يتم دفع كفالة 5 ملايين ليرة مقابل إطلاق سراح إحسان، فوعدت عاصي والدها بتدبير المبلع المطلوب لإخراجه، لكنه رفض فكرتها خوفا عليها، وطلب منها البحث عن وليد الذي يعد دليل براءته من التهمة الموجهة له.

من جانبه قرر كريم وأمير استمرار البحث عن وليد مشهور المهرب، وإحضاره للمحكمة لمحاولة تبرئة إحسان من التهمة، كما طلب أمير من كريم تجهيز المبلغ المطلوب لكفالة إحسان والد عاصي، وخاصة بعد أن أكد له المحامي أن جمال أغا يماطل بخصوص دفع مال الكفالة، في الوقت نفسه واجهت عاصي جدها بعد رفضه مساعدتهم، ودفع كفالة والدها إحسان، وكشفت له شعورها بأن رفضه بسبب عداوة قديمة بينهما لا تعرف لها سببا.

في غضون ذلك، علمت سهيلة بسماح المحكمة بزيارة إحسان، فذهبت إليه مؤكدة ثقتها في براءته، مما أثار بكاءه، فأمسكت يده محاولة التهوين عليه لتكشف الجانب الحنون في شخصيتها رغم العداوة بينهما، وأظهرت له قائمة بأسماء العاملات في أحد المعامل طالبة منه مساعدتها في تذكر كنية ياسمين مساعدة الداية التي ولدتها، لكنه أخبرها بعدم وجود اسمها.

وحلت صدمة كبيرة على جمال أغا وناريمان -زوجة إحسان- بعد أن شاهدا خروج سهيلة من السجن، فدخل جمال أغا إلى إحسان محاولا معرفة سبب زيارة سهيلة له، وتحول الحديث إلى مواجهة حادة بينهما لرفض إحسان أسلوب جمال أغا معه.